الرئيسية » أمراض » التهاب المعدة ، علاجه و السيطرة عليه بطرق طبيعية آمنة و فعالة

التهاب المعدة ، علاجه و السيطرة عليه بطرق طبيعية آمنة و فعالة

by د. شادي راضي
1098 الآراء
علاج حموضة المعدة بواسطة أنواع معينة من الطعام و الشراب

التهاب المعدة ، أو قرحة المعدة ، زيادة حموضة المعدة ، أو حرقان المعدة . كلها مترادفات لمرض قد يصيب الإنسان بشكل حاد أو مزمن . ويؤدي لشعور سيء ومؤلم جدا في منتصف الصدر . وإحساس بلهيب في منطقة المعدة ، وقد يصاحبه إرتجاع مريئي (GERD) .

وهذه الأعراض تنغص على الشخص حياته بشكل كبير . وتزيد من توتره و شعوره بعدم الراحة . وقد تمنعه من ممارسة حياته الطبيعية بشكل عادي ، حتى أن بعض الأشخاص قد يحرمون من النوم الطبيعي بسبب قرحة المعدة .

وقد يتطور إلتهاب المعدة المزمن لأمراض خطيرة ، فكثرة إصابة جدار المعدة بالقرح قد يؤدي إلى تغيرات في الحمض النووي للخلايا المبطنة لجدار المعدة ، وقد يؤدي هذا في النهاية للإصابة بالسرطان . خاصة لو كان هذا الإلتهاب مصحوبا بالإصابة بجرثومة المعدة الحلزونية ( Helicobacter pylori ) .

لذا فعند الشعور المتواصل بحرقة المعدة يجب عليك زيارة الطبيب المختص للتشخيص وإعطاء العلاجات المناسبة . وفي هذه المقالة سنتعرف على أنواع معينة من الأشربة و المأكولات الطبيعية التي تعمل على تخفيف و علاج إلتهابات المعدة بشكل فعال و آمن .

وهي تعمل جنبا بجنب مع الأدوية الكيميائية ، وتزيد من فعاليتها ، وتقلل من فترة الإعتماد على هذه الأدوية . ومع الوقت ، ومع الإلتزام بالتعليمات ، فإنك ستستغني عن هذه الأدوية الكيميائية ، والتي قد يؤدي إستخدامها لفترات طويلة إلى مضاعفات غير محمودة .

وذلك بخلاف المصادر الطبيعية التي سنذكرها والتي لا مانع من الإستدامة عليها مدى الحياة لمنع وعلاج إلتهابات المعدة بشكل فعال و آمن . لكن أيضا بشروط معينة سنذكرها كلها في هذه المقالة ، فهيا بنا …

ماهي أعراض قرحة المعدة ؟

1- ألم في المعدة ( إحساس بحرقة في منتصف الصدر ) ويتدرج هذا الألم من خفيف حتى درجة الألم الشديدة جدا التي يصاحبها إستفراغ . وهذا الألم يكون في منتصف الجزء العلوي من البطن . وفي بعض الأحيان قد يمتد هذا الألم للجهة المقابلة في الظهر .

2- في الحالات الشديدة و المزمنة قد يصاحب ذلك عدم الرغبة في تناول الطعام بسبب الشعور بالألم . وهذا يصاحبة إنخفاض في الوزن .

3- الشعور بالغثيان و الإستفراغ .

4- التجشؤ بكثرة .

5- الشعور بالإنتفاخات ، وعسر الهضم ، وآلام القولون . ولو كان الشخص مصابا بالقولون الهضمي أو القولون العصبي فإن آلامه ستزيد وتتضاعف بشكل لا يحتمل .

ماهي أسباب قرحة المعدة ؟

قرحة المعدة هي عبارة عن تآكل وضمور في البطانة التي تغطي الجدار الداخلي للمعدة ، مما يجعل هذه المنطقة معرضة بشكل مباشر لحمض المعدة . وهذا يسبب زيادة في تآكل الجدار المعدي ، وزيادة التقرحات ، وزيادة في التهاب المعدة والأمعاء ، يصاحبه الأعراض التي سبق وذكرناها بالأعلى .

وأسباب التهاب المعدة كثيرة . لكن أهمها هي الإصابة بالميكروب الحلزوني ( جرثومة المعدة ) . أيضا بعض الأدوية عند تناولها لمدة طويلة قد تؤدي لإصابة المعدة بالقرحة . وأشهر هذه الأدوية أدوية الكورتيزون ، والأدوية المسكنة للألم من عائلة (NSAIDs) ، مثل الأسبرين و الديكلوفيناك .

كما أن التوتر العصبي المستمر ، والضغط النفسي الشديد المتواصل أحد أسباب إصابة المعدة بالتقرحات و الإلتهابات . ومن الجدير بالذكر أن الأكلات التي تحتوي على الشطة أو البهارات ، أو شرب المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل الشاي أو القهوة لا تسبب قرحة المعدة ، لكنها تزيد من سوء الحالة .

علاج التهاب المعدة طبيعيا

كما ذكرنا أن علاج حرقة المعدة الشديد يكون بواسطة الأدوية التي تقلل من إفراز حمض المعدة . لكن لو أردت أن تقاوم و تقلل من درجة الشعور بآلام المعدة التي تحدث بسبب تقرحات جدار المعدة بشكل طبيعي ( بحيث تساعد الأدوية الكيميائية بشكل فعال وقد تستغني عن هذه الأدوية ) فإننا سنذكر أهم الوسائل الطبيعية التي تعمل على علاج و تقليل التهابات المعدة و الأمعاء وهي :-

1- الملفوف ( الكرنب ) علاج طبعي فعال للتخلص من التهاب المعدة

يعتبر الكرنب أو مايطلق عليه الملفوف أحد العلاجات الطبيعية الفعالة و القوية و السريعة لعلاج تقرحات و التهاب المعدة .

فلو كنت تشتكي بشكل متواصل من قرح المعدة و الشعور بزيادة حموضة المعدة فعليك بتناول الكرنب مباشرة وستشعر بتحسن كبير في نفس اللحظة . وأنا شخصيا أجده أقوى علاج طبيعي لقرحة المعدة . وهناك طريقتان لتناوله بشكل صحيح هما :-

الكرنب أحد أقوى العلاجات الطبيعية لقرحة المعدة
عصير الكرنب (الملفوف) علاج قوي وفعال لقرحة المعدة

1- تناول أوراقه الطازجة بشكل مباشر . لكن بالطبع يفضل تقطيعها إلى قطع صغيرة قبل تناولها . ومن الممكن تناول أوراقه مسلوقة لكن فائدتها ستكون أقل .

2- أما أفضل طريقة للإستفادة من الكرنب كعلاج لتقرحات المعدة فهي عمل عصير طازج من أوراقه . وذلك بوضعها في الخلاط مع كمية مناسبة من الماء . وشرب مقدار (2) كوب كبير يوميا ، كوب صباحا و كوب مساء . وهذا كفيل بأن يعالج قرح المعدة خلال فترة من أسبوع إلى عشرة أيام .

ومن الممكن ( للتغلب على طعمه الغير مستساغ لكثير من الناس ) أن نضع معه جزرة ، ونحليه بملعقة صغيرة من عسل المانوكا الأصلي . فهذا النوع من العسل له قدرة عالية على محاربة جرثومة المعدة التي تعتبر سبب رئيسي لكثير من حالات التهاب المعدة .

فالملفوف يحتوي على احماض أمينية و عناصر تعمل على إلتئام قرح المعدة و الأمعاء . كما أنه يحتوي على تركيز عالي من فيتامين سي الذي يساعد على رفع المناعة . كما أن إحتواء الكرنب على نسبة عالية من الألياف يجعله مفيد في حالات الإمساك ، وأيضا في إنزال الوزن و التخسيس .

2- جذور العرق سوس لقرحة المعدة

إذا كنت تبحث عن شراب فعال لعلاج قرحة المعدة ، فعليك بجذور العرق سوس ( licorice root ) . و فوائد العرق سوس للمعدة تكون بسبب إحتوائه على فلافونيدات مضادة للإلتهاب ، كما يحتوي على مادة الجليسرهزين ( glycyrrhizin ) .

وهذه المواد تعمل بكفاءة على التقليل من التهاب جدار المعدة . كما تعمل بشكل فعال على زيادة إفراز المادة المخاطية التي تحمي جدار المعدة .  وتعمل مادة الجليسرهزين على زيادة سمك الغشاء المخاطي للمعدة وسرعة إعادة بنائه ، وعلى سرعة إلتئام الجروح و التقرحات التي تحدث لجدار المعدة الداخلي .

كما أن مركبات الفلافونويد التي يحتوي عليها العرق سوس تعمل على محاربة جرثومة المعدة النشطة التي تؤذي المعدة ، مما يساعد على سرعة الشفاء منها مع باقي العلاجات التي تستعمل لقتلها .

وهناك بعض الدراسات التي أكدت على فعالية جذور عرق السوس ، وأنها تساوي تقريبا فعالية مادة الأوميبرازول الشهيرة التي تستخدم على نطاق واسع لعلاج زيادة حموضة المعدة .

أما طريقة استعمال عرق السوس لقرحة المعدة ، وكذلك طريقة عرق السوس لجرثومة المعدة ، فهي أن تحضر كمية مناسبة من جذور عرق السوس ، وتضع عليها الكمية المناسبة من الماء النقي ، ثم تضعها على النار الهادئة .

عندما يصل إلى الغليان ندعه لمدة دقيقة واحدة يغلي ، ثم نطفئ النار ، ونغطيه وندعه لمدة ساعة أو ساعتين ليتم نقعه جيدا . بعد ذلك يصفى و يشرب منه كوب صباحا وكوب مساء على معدة فارغة .

ويجب التنويه على أنه ممنوع للحوامل ، أو مرضى تليف الكبد في مراحله المتأخرة . كما يمنع مع مرضى الصرع ومن لديهم زيادة في نشاط كهرباء المخ .

أيضا لا يفضل تناوله لأصحاب الضغط المرتفع ، حيث أن كثرة شربه تؤدي لنقص البوتاسيوم وزيادة الصوديوم في الدم مما يؤدي لإرتفاع ضغط الدم . كما أنه يتفاعل مع بعض الأدوية كأدوية الكورتيزون و أدوية الضغط . لذا يجب إستشارة مقدم الخدمة الطبية الخاص بك .

3- عسل المانوكا

يستخدم عسل المانوكا لعلاج جرثومة المعده H.Pylori  وهي نوع من البكتيريا ، تصيب المعدة والإثنى عشر ، وتحدث قرح و التهابات فيهما . و تتميز بأن مقاومتها للمضادات تزداد بشكل سريع . وهنا تظهر فائدة عسل المانوكا لعلاج جرثومة المعدة في زيادة  فعالية العلاجات حيث أنه يزيد من فرص الشفاء والتخلص منها .

كما أن لهذا النوع من العسل قدرة عالية جدا على منع حدوث الجروح و التقرحات ، بما فيها قرح المعدة و الجهاز الهضمي ، ويعمل بفعالية كبيرة على سرعة شفائها و إلتئامها .

كما أنه وبفضل خواصه الملطفة ، و قدرته على قتل الميكروبات المعوية المسببة للإلتهابت ، فهذا النوع من العسل يستخدم كمساعد في علاجات القولون التقرحي ، وأيضا القولون العصبي ، خصوصا النوع الذي يأتي مصاحبا للإمسك .

*وطريقة إستخدامه لهذه الأمراض :-

تذاب ملعقة كبيرة في كوب ماء دافئ وتشرب . ومهم جدا ألا يأكل بعدها لمدة ساعتين ، أربع مرات يوميا . وأفضل المرات هي على الريق عند الإستيقاظ صباحا ، و قبل النوم .

وهناك عزيزي القارئ مقالة كاملة تحدثنا فيها عن خصائص هذا العسل المذهلة ، وعن فوائده . وماهي أجود أنواعه و أكثرها فعالية لمحاربة الأمراض و رفع المناعة . وكيفية وطرق إستخدامه . وللإطلاع عليها يرجى الضغط هنا .

4- الموز

يعمل الموز على تنشيط إفراز و زيادة إنتاج المادة المخاطية التي تغطي وتحمي جدار المعدة . كما أنه يحتوي على نسبة عالية من الألياف ، ومن المعروف أن الألياف تعمل على تنظيم إفراز حمض المعدة . كما أن الموز يعمل كمادة ملطفة تغطي جدار القرحة النشطة ، ويساعد على سرعة علاجها .

ويفضل تناول الموز الأخضر ( غير الناضج ) للتقليل من آثار قرحة المعدة ، فهو أكثر فعالية في ذلك لأنه يحتوي على الفلافونويدات بتركيز أعلى . لكن لوكنت تعاني من إمساك حاد أو مزمن فيفضل تناول الموز الناضج مع شرب كميات جيده من الماء . كما يفضل تناوله قبل الطعام بربع ساعة .

بعض النصائح الهامة للتغلب على التهاب المعدة

1- يجب الإعتدال في كمية الطعام الذي نتناوله ، بحيث لا يكون حجم الوجبة كبيرا جدا و لا صغيرا جدا ، بل أقل من المتوسط .

2- من الأشياء التي تزيد من درجة حموضة المعدة و عسر الهضم والإنتفاخات هي أن تظل المعدة فارغة لفترات طويلة ثم فجأة نتناول وجبة كبيرة و دسمة .

لذا يجب على مريض قرحة المعدة أن يقسم عدد وجباته إلى أربعة أو خمسة وجبات صغيرة ، موزعة بانتظام على مدار اليوم . فمن المهم جدا أن لا تظل المعدة فارغة لفترات طويلة ، أو أن تظل ممتلئة بالطعام باستمرار .

3- أيضا من الأمور الهامة جدا جدا أن نفصل بين الطعام و النوم على الأقل بساعتين أو ثلاث ساعات . منعا لسوء الهضم و زيادة الحموضة و الإرتجاع .

4- يجب الإبتعاد عن التدخين نهائيا إذا كنت تريد أن تتخلص من التهاب المعدة .

5- يجب الإبتعاد عن الوجبات الدسمة و الدهنية ، أيضا نبتعد عن المشروبات التي تحتوي على الكافيين كالشاي و القهوة قدر المستطاع . فهي تزيد من حموضة و قرحة المعدة ، كما تزيد من عملية الإرتجاع بشكل كبير .

6- يجب ان نتجنب شرب أو أكل المشروبات أو الأطعمة الساخنة جدا ، أو الباردة جدا ، أو الحامضة ، أو التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات على معدة خالية . فهذا كفيل بإصابة المعدة بالإلتهابات المتكررة .

7- أخيرا يجب الإبتعاد عن التوتر و الضغط العصبي المستمر .

المقالات ذات الصلة