الرئيسية » شعر و جمال » تقوية الشعر و تغذيته ، وأهم (10)عناصر تعمل على ذلك

تقوية الشعر و تغذيته ، وأهم (10)عناصر تعمل على ذلك

by د. شادي راضي
1228 الآراء
تقوية الشعر و تغذيته و تطويله و تكثيفه بأهم عشرة عناصر

تقوية الشعر وتغذيته بشكل صحيح تؤدي إلى إطالته وإلى زيادة كثافته ، وتمنع مشاكله التي تقلق الكثير من الأشخاص . فمن منا لا يرغب في شعر جميل ولامع وقوي ، وخالي من المشاكل ليضفي الجمال والأناقة على صاحبه .

فالشعر أحد علامات الجمال ، بل هو تاج جمال المرأة . وحالة الشعر الصحية هي إنعكاس لحالة الجسم الصحية بشكل عام . لأن أي نقص في عناصر الجسم الضرورية يظهر أثره مباشرة على شعر الرأس ، سواء على شكل تساقط ، أو تقصف ، أو ضعف في لون الشعرة وقلة سمكها .

ومن المهم أن نعلم أن تغذية الشعر الأساسية والتي تؤدي لنتائج فعلية تكون بواسطة تغذيته من الداخل . فالشعر كالنبات يحصل على غذائه بشكل أساسي من التربة . فلو تناولت العناصر التي يحتاجها الشعر لنموه وتقويته ، فسيمتصها الشعر من خلال البصيلات ليستفيد منها .

( هناك حالات من المهم فيها إمداد الشعر بالعناصر الهامة لتغذيته وتقويته ، كما يحدث في فترات النقاهة ، أو إتباع حمية مثل حمية الصيام المتقطع ، أو أثناء فترة الرضاعة ) 

أما مغذيات أو مقويات الشعر الخارجية ، والتي تستخدم موضعيا مثل الشامبوهات و اللوشنات ، وحتى كثير من الزيوت و الكريمات  التي تباع في الأسواق ،

وتسخر لها دعايات ضخمة ومغرية في الغالب لن تعطيك النتائج التي تريدها أو تتوقعها ، أو التي وعدك بها صانعوا هذه المنتجات . وذلك لأن درجة الإستفادة منها قليلة جدا ، خاصة بالمقارنة بأسعارها الكبيرة .

( بالطبع هناك تحضيرات طبيعية خاصة جيدة ، تغذي وتطيل وتقوي الشعر ، سنتحدث عنها لاحقا . وهناك منتجات دوائية تعالج مشاكل الشعر ، مثل التساقط والقشرة وغيرها لها تأثير إيجابي ، لما تحتويه من مواد فعالة ثبتت فعاليتها ، وسنتحدث عنها لاحقا ) .

وفي هذه المقالة سنوضح أهم عشرة عناصر يجب أن تعمل على توفيرها ، سواء في طعامك أو تتناولها على شكل مكملات . فأي نقص في تلك العناصر العشرة سيؤدي لمشاكل الشعر التي يعاني منها الكثير .

وسنذكر في هذه المقالة الهامة هذه العناصر ، وأهميتها ، وماهي مصادرها الطبيعية ، وكيف نتناولها لو أخذت على شكل مكملات ، فهيا بنا …

(1) - الكيراتين للشعر (Keratin)

تتكون الأظافر و البشرة و الشعر من بروتين قوي ، يمنحها القوة و الحيوية و المرونة . كما أنه يعمل على ترميم التلف في تلك الأنسجة . وهذا البروتين يسمى الكيراتين (Keratin) . وهذا البروتين هام لمنع تساقط الشعر ، وزيادة كثافته ونموه ، ومنع تساقطه . وإعطائه الملمس و الشكل الصحي .

أهم مصادر الكيراتين الطبيعية

1- البيض . حيث يعتبر من أهم المصادر التي تساعد الجسم على تصنيع الكيراتين بشكل طبيعي . حيث أنه يحتوي على نسبة عالية من البروتين . كما يحتوي البيض أيضا على نسبة جيدة من البيوتين والسيلينيوم وفيتامين باء .

فتناول (3) بيضات في اليوم (بشرط أن يتم طهيه بالشكل الصحيح ) سيعطيك الكمية التي يحتاجها جسمك من الكيراتين الطبيعي .

2- البصل والثوم . حيث يحتويان على نسبة عالية من الحمض الأميني (L-cysteine) ، وهو هام لإنتاج الكيراتين . أيضا يحتويان على حمض الفوليك ، وهو هام لصحة بصيلات الشعر .

3- تناول (140) جرام من البطاطا الحلوة ، أو كوب عصير (200) مللي من الجزر المركز ، سيمد الجسم بما نسبته 100% من فيتامين ألف . أما تناول ثمرة مانجو واحدة تعطيك حوالي 25% من إحتياجك من فيتامين ألف . وفيتامين ألف يعد أهم فيتامين لإنتاج الكيراتين .

كذلك تحتوي هذه الأصناف الثلاثة على فيتامين سي و بيوتين و فيتامين باء و فسفور بشكل جيد ،  وكلها تساعد في إنتاج الكيراتين ، بجانب فوائدها العديدة الأخرى .

4- السلمون من أفضل مصادر الكيراتين . حيث أن قطعة (90) جرام منه تمدك  20% أو أكثر من إحتياجك اليومي من الكيراتين . كذلك هو غني بالبيوتين ، وأيضا بالأوميغا 3 (Omega 3) ، وكلنا يعرف فوائد الأوميغا 3 التي لاتحصى للشعر .

5- الكبد البقري من أغنى المصادر . حيث أن (90) جرام منه تعطيك 100% من إحتياجك اليومي ، فهو غني جدا بالبروتينات . وأيضا به مجموعة فريدة تغذي الشعر ، مثل الحديد و فيتامين باء 12 وحمض الفوليك و البيوتين .

تناول الكيراتين عن طريق المكملات

في حالة أنك كنت بحاجة لتناول الكيراتين عن طريق المكملات ، فأفضل صيغة له والتي أنصحك بتناولها هي (Cynatine HNS) ، فهو كيراتين قابل للذوبان في الماء ، وبالتالي فعاليته ستكون افضل ، وكذلك درجة أمانه أعلى .

كما أنه يجب أن تكون و ظائف الكبد و الكلية لديك سليمة لتتناوله . والجرعة اليومية منه التي تعطي للشعر القوة والحيوية واللمعان هي (500) مجم يوميا .

(2) - البيوتين لتقوية الشعر ( Biotin )

البيوتين ( Vitamin B7 ) هو أحد فيتامينات مجموعة باء . وهو فيتامين يذوب في الماء ، بمعنى أن الجسم لا يستطيع تخزينه ، فبالتالي يجب أن تحصل عليه بشكل يومي لتجنب حدوث النقص فيه .

له دور كبير في تقوية الشعر ومنع تساقطه و زيادة كثافته . وهو أيضا هام لصحة البشرة و منع تكسر الأظافر . فالبيوتين يعمل على زيادة إنتاج الكيراتين بشكل طبيعي في الجسم .

أهم مصادر البيوتين الطبيعية

1- صفار البيض . فهو غني بفيتامينات باء عموما ومنها البيوتين (فيتامين باء-7) . فتناول ثلاثة بيضات يوميا يعطيك 100% من إحتياج جسمك من البيوتين . ولكن بشرط ، أن يتم طهيه بالطريقة الصحيحة ، فالبيوتين يتكسر بالحرارة المرتفعة ، و بالتسخين الشديد .

2- البقوليات مثل العدس والفاصوليا البيضاء . لكن أغنى مصادر البيوتين من البقوليات هو الفول السوداني و فول الصويا . حيث توفر (100) جرام من الفول السوداني حوالي 50% من الإحتياج اليومي من البيوتين . أما (100) جرام من الفول الصويا (soybean) فتوفر حوالي 70% من الإحتياج اليومي .

3- الكبد يعتبر أغنى مصادر البيوتين ، وذلك لأنه مخزن البيوتين الرئيسي . ويحتوي (100) جرام من الكبد البقري على 100% من الإحتياج اليومي من البيوتين . أما أغنى مصدر على الإطلاق بالبيوتين ، فسنجده في كبد الدجاج . حيث أن (30) جرام فقط منه تعطينا أكثر من 100% من الإحتياج اليومي .

تناول البيوتين عن طريق المكملات

يعتبر النقص في البيوتين أمرا نادرا وغير شائع . فالجسم يحتاج كمية قدرها (30) ميكرو جرام يوميا ، سواء للرجل أو المرأة البالغين .

أما إذا كنت من النباتيين ، أو أنك لا تحصل على الكمية المطلوبة يوميا ، وتظهر عليك أعراض نقصه مثل ترقق الشعر أو تشقق الأظافر ، فمن الممكن أن تتناول البيوتين على شكل مكملات . وذلك بالطبع بعد إستشارة مقدم الخدمة الصحية أولا .

والجرعة اليومية منه ، والتي تعمل على تقوية الشعر ، وتمنع تساقطه ، هي حوالي (2000) ميكرو جرام يوميا . وهو آمن نسبيا ، حيث أن الكمية الزائدة منه سيتخلص منها الجسم عن طريق الكلية ، لأنه يذوب في الماء .

وليس له تفاعلات مع معظم الأدوية . لكن من الممكن أن يؤثر على تحليل الغدة الدرقية ، لذا يجب إيقافه قبل عمل التحليل بأسبوع على الأقل .

(3) - الكولاجين للشعر (Collagen)

الكولاجين هو عبارة عن بروتين ، ومن الممكن أن يصنع الجسم البروتين ، لكن مع التقدم في العمر يقل معدل إنتاجه . ومن الممكن الحصول عليه من مصادر خارجية ، سواء من المكملات ، أو من خلال الطعام .

وللكولاجين فوائد عديدة ، ومهام كثيرة في الجسم . لكن مايهمنا في هذه المقالة هو فائدته للشعر . فالكولاجين يعمل على تقوية الشعر و إطالته و زيادة كثافته عن طريق :-

1- يتكون الكولاجين من أحماض أمينية ، يستخدمها الجسم ويعيد بناءها ليكون الكيراتين الذي تحدثنا عنه بالأعلى .

2- الكولاجين مضاد قوي للأكسدة . أي أنه يحارب الجذور الحرة (Free Radicals) التي تدمر الخلايا . بل من الممكن ان تحولها لخلايا سرطانية ، كما أن لهذه الجذور الحرة قدرة كبيرة على إتلاف بصيلات الشعر .

فالكولاجين يعمل على محاربة هذه الجذور الحرة التي تعمل على تلف بصيلات الشعر ، وبالتالي يقل تساقطه .

كما أن تلك الجذور الحرة الضارة لها دور كبير في عملية نزع لون الشعر ، بسبب أنها تتلف خلايا الصبغة التي تعطي للشعر لونه ، فيصبح الشعر بلا لون وشفاف ، وهو مايظهر كلون أبيض فيما يعرف بشيب الشعر .

فالكولاجين بخصائه المضادة للأكسدة يقلل من هذا التلف بشكل كبير فيقلل من ظهور الشيب و الشعر الأبيض . ويحافظ على لمعان الشعر وصحته .

مصادر الكولاجين الطبيعية لتقوية الشعر

1- من أشهر المصادر الكولاجين الحيواني هو مرق العظام ( الكوارع ) .

2- الفواكه والخضراوات الغنية بفيتامين سي . ففيتامين سي هو أهم فيتامين لإنتاج الكولاجين . و مصادر فيتامين سي كثيرة لكن أهما الحمضيات ، المانجو ، الجوافه (تحتوي على نسبة عالية من فيتامين سي وكذلك الزنك وهو معدن هام لإنتاج الكولاجين) ، و الأناناس .

3- بياض البيض يحتوي على حمض أميني يسمى البرولين ، وهو هام لإنتاج الكولاجين .

4- الأسماك و الماكولات البحرية ، فهي تحتوي على أفضل أنواع الكولاجين .

تناول الكولاجين على شكل مكملات

عند تناول الكولاجين من الطعام فإن حمض المعدة يعمل على تكسير جزء كبير منه . لذا يفضل كثير من الناس أن يتناولوا الكولاجين من الصيدليات على شكل كبسولات ، أو على شكل مسحوق . حيث يتم تصنيعه بطريقة تمنع أن يتم تكسيره في المعدة .

وهناك أنواع عديدة من الكولاجين ، فمنها ما يستخدم للعظام و للمفاصل ، ومنها ماهو خاص بالبشرة ، ومنها مايستخدم للشعر و الأظافر . لذا في حالة تقوية الشعر نحرص على إستخدام النوع الخاص بالشعر ، والتي يكون الكولاجين فيها على هيئة ببتيدات الكولاجين .

وهو آمن للجسم حتى (12) جم يوميا . ويفضل أن يؤخذ قبل الإفطار صباحا (لا يؤخذ معه منتجات الألبان التي تقلل من إمتصاصه ، على الأقل لمدة ساعتين) .

وأشهر أعراضه الجانبية هي زيادة في حموضة المعدة . والكولاجين لايعمل على زيادة الوزن ( لا يسمن ) . بل على العكس ، الكولاجين يساعد على التخسيس و إنقاص الوزن ، وأيضا تقليل دهون الدم .

(4) - فيتامين باء 6 (B6) لتقوية الشعر

فيتامين ب6 أو البيريدوكسين (Pyridoxine) . هو أحد مجموعة فيتامين باء . وهو يذوب في الماء . ولا يستطيع الجسم تصنيعه أو تخزينه . لذا يجب أن تحصل عليه بشكل يومي من خلال طعامك ، أو من خلال المكملات لو احتجت لذلك ، كأن تكون نباتيا أو تتبع رجيما غذائيا .

وهو يعمل على زيادة تدفق الدم المحمل بالأكسجين و المواد الغذائية إلى فروة الرأس ، فتمتصه بصيلات الشعر ، لينمو الشعر ، وتزداد قوته و كثافته ، و يمنع تساقطه . كما أنه مهم للأعصاب ، و إنتاج الكولاجين .

أهم الأطعمة الغنية بفيتامين باء 6

يتواجد فيتامن ب6 في كثير من الأطعمة ، أشهرها اللحوم الحمراء ، و السلمون و التونة  ، وكبد الدجاج ، والحليب البقري كامل الدسم . وصفار البيض ، والموز ، والجزر ، والبطاطا الحلوة . أما أكثر البقوليات التي تحتوي عليه فهو الحمص .

تناول فيتامين ب6 على شكل مكملات

في حالة كنت نباتيا ، أو تشكو من سوء التغذية ، أو تتبع حمية غذائية ، فيفضل تناول فيتامين باء 6 على شكل أقراص . فهي تؤخذ بعد الوجبات . وتكون الجرعة اليومية منه التي تؤخذ كمكمل (2) ملليجرام ، وهي كافية تماما لك .

(5) - النحاس لصحة الشعر

عنصر النحاس هام جدا للشعر . فهو يعمل على إنتاج الميلانين الذي يعطي للشعر لونه وبريقه . ومن اعراض نقص النحاس الشهيرة هي كثرة الشعر الأبيض ، وفي حالات النقص الشديدة يؤدي إلى الشيب المبكر .

كما أن النحاس يحافظ على كفاءة بصيلات الشعر في إمتصاص العناصر الغذائية . كما أنه يحافظ على الأوعية الدموية التي تعمل على نقل الدم إلى تلك البصيلات ، مما يزيد من تدفق الدم إليها . فينمو الشعر ، ويقل تساقطه ، وتزداد كثافته ، كما أن النحاس يمنع تقصف الشعر .

ماهي الأطعمة الغنية بالنحاس ؟

على الرغم من أن الجسم يحتاج للنحاس بكميات قليلة ، إلا أنه من المهم توفير تلك الكمية . فالجسم يعتمد عليه في أمور كثيرة ، منها تقوية الشعر والحفاظ على لونه . وكذلك في إنتاج خلايا الدم ، وللمناعة ، وأمور أخرى هامة . وأهم مصادر النحاس الطبيعية هي :-

1- الكبد البقري و المحار ، فهما أغنى المصادر الطبيعية بعنصر النحاس . حيث أن كل (10) جرام فقط منهما يوفران الإحتياج اليومي من النحاس بنسبة 100% .

2- الكاجو ، حيث أن (40) جرام منه يوفر 100% من الإحتياج اليومي .

3- الورقيات الخضراء . ومن أشهرها السبانخ ، حيث أن (150) جرام منها توفر 40% من الإحتياج اليومي .

4- الشوكولاته الداكنة . حيث أن كمية قدرها (50) جرام ستوفر تقريبا 90% من الإحتياج اليومي .

تناول النحاس على شكل مكمل

في حال أنك قررت تناوله عن طريق المكملات بسبب إحتياجك له ، فإن الجرعة اليومية الجيدة والتي تعمل على تقوية الشعر والحفاظ على لونه قدر المستطاع ، هي (2) ملليجرام يوميا .

(6) - السيليكا لتقوية الشعر

السيليكا (Silica) أحد العناصر النادرة و الهامة جدا للشعر والبشرة و الأظافر . حيث تعمل على زيادة إنتاج الكولاجين . كما أنها تحافظ على مرونة الشعر و إنسيابه . و أحد أهم العناصر التي تعمل على زيادة كثافة الشعر و نموه و إطالته .

فهذا العنصر الهام هو الذي يمنع تكسر و تقصف الشعر بشكل كبير . بل ويعمل على إعادة ترميم الشعر التالف ، والحفاظ على بصيلاته من التلف أيضا . فلو كان شعرك هشا وضعيفا أو خفيفا ، ففي الغالب أنت تحتاج بشدة لعنصر السيليكا .

أهم مصادر السيليكا الطبيعية

1- أهم مصدر للسيليكا هو نبتة ذيل الحصان (Equisetum arvense) . فحوالي 25% من هذه العشبة تتكون من السيليكا .

2- الموز . حيث أن ثمرة واحدة متوسطة تعطي (5) ملليجرام من السيليكا .

3- الفاصوليا . حيث أن (100) جرام تعطي (8) ملليجرام من السيليكا .

4- الورقيات الخضراء ، وأشهرها السبانخ . حيث أن (9) جرام تعطي (4) ملليجرام سيليكا .

5- الشوفان و العدس الأحمر من أغنى مصادر السيليكا . حيث أن ملعقة واحدة كبيرة منهما فقط تعطي (2) ملليجرام من السيليكا .

تناول السيليكا من خلال المكملات

يفضل البعض تناول السيليكا من خلال المكملات ، على شكل أقراص أو كبسولات في حالة أنهم يعانون من مشاكل الشعر أو البشرة . والجرعة اليومية التي تعمل على تقوية الشعر و زيادة نموه و تطويله هي (10-15) ملليجرام يوميا .

عنصر السيليكا هام لتقوية الشعر و نموه ، و زيادة كثافته و تطويله ، ومنع تقصفه أو تكسره .
السيليكا عنصر هام يمنع هشاشة الشعر و تقصفه . ويزيد من نعومة و كثافة الشعر .

(7) - الأوميغا 3 لتقوية الشعر

الأوميغا 3 (Omega 3) لها خواص مضادة للإلتهاب . لذلك فهي تعمل على منع تساقط الشعر من خلال منع إلتهاب بصيلات الشعر، و الذي يعتبر أحد الأسباب الرئيسية لتساقط الشعر . أيضا تعمل على تغذية الشعر بالبروتينات والأحماض الأمينية المهمة لنموه وزيادة كثافته .

كما أن الأوميغا 3 بخواصها المسيلة للدم تعمل على زيادة تدفق الدم لفروة الرأس وبصيلات الشعر ، مما يساعد على تغذيته وتطويله وتقويته .

و بما أن لها خصائص زيتية مرطبة . فإنها تعمل على علاج جفاف فروة الرأس ، وترطيب الشعر وتغذيته ، و إعطائه  اللمعان الصحي .

وهناك مقالة كاملة عن أنواع الأميجا 3 وفوائدها ومصادرها وجرعاتها . ويمكن عزيزي القارئ الإطلاع عليها بالضغط هنا .

(8) - الزنك لتقوية الشعر ومنع تساقطه

معدن الزنك له دور كبير في صحة الجسد عموما . فمن مهامه أنه يدخل في تصنيع العديد من الإنزيمات والهرمونات . كذلك في تكاثر الخلايا و تجديدها .وفي بناء البروتينات . أيضا يساعد على إمتصاص العناصر الغذائية الأخرى . وبالطبع هو عنصر هام لزيادة مناعة الجسم .

وهو هام لمنع تلف بصيلات الشعر و للحفاظ عليها ، وبالتالي يمنع تساقط الشعر . كما أنه يحافظ على لون الشعرة وصلابتها ولمعانها ، فالزنك  أحد العناصر التي تقلل من الشيب ، ومن الشعر الأبيض . كذلك يحافظ على فروة الرأس من الإلتهابات ، أو الإصابة بالفطريات التي تسبب القشرة .

كما أنه يحافظ على عمل الغدد الدهنية المحيطة ببصيلة الشعرة ، والتي تكسب الشعره الليونة واللمعان ، وتعمل على ترطيبها وتغذيتها .  ففوائد الزنك للشعر عديدة و هامة ، لذلك فإن من أشهر أسباب تساقط الشعر هو نقص عنصر الزنك .

أهم مصادر الزنك الطبيعية

1- يعتبر المحار أغنى مصدر للزنك بلا منافس . حيث أن 100 جرام منه تمد الجسم بحوالي (75) ملليجرام من الزنك . أي  670 % من إحتياجاته اليومية .

2- اللحم البقري . فكل 100 جرام منه تمد الجسم بحوالي (8) ملليجرام . أي 66 % من الإحتياج اليومي .

3- لحم الدجاج . فكل 100 جرام منه تمد الجسم بحوالي (2.5) ملليجرام . أي 24 % من الإحتياج اليومي .

4- الفاصوليا . فكل 100 جرام تمد الجسم بحوالي (3) ملليجرام . أي 27 % من الإحتياج اليومي .

5- الزبادي . فكل 100 جرام من الزبادي الكامل الدسم تمد الجسم بحوالي (1.8) ملليجرام . أي تقريبا 17 % من الإحتياج اليومي .

6- اللوز . فكل 100 جرام تمد الجسم بحوالي (9) ملليجرام . أي 9 % من الإحتياج اليومي .

وجدير بالذكر ، أن الزنك الذي يتم الحصول عليه من المصدر الحيواني ، أفضل في الإمتصاص بكثير من الذي يتم الحصول عليه من المصادر النباتية .

تناول الزنك كمكمل للشعر

الكثير من الزنك في الطعام لايستطيع الجسم إمتصاصه بشكل كامل ، بل فقط جزء منه هو الذي يتم إمتصاصه (حوالي 30% فقط يتم إمتصاصه ) . لذلك يفضل أحيانا الحصول على الزنك من خلال المكملات (سواء أقراص أو كبسولات ) . خصوصا في حالة ظهور أعراض النقص ، أو من خلال عمل التحاليل الخاصة . 

وفي العادة يحتاج الشخص البالغ كمية يومية من الزنك تتراوح مابين (9-12) ملليجرام . أما جرعة الزنك التي تساعد على منع تساقط الشعر و تقويته فتكون (15) ملليجرام في اليوم . ويجب تناولها بعد الطعام . كما يجب أن لا يتم تناول أي من منتجات الألبان معها مباشرة ، حيث أنها تمنع إمتصاص عنصر الزنك .

أما أفضل أنواع حبوب الزنك للشعر هي التي تحتوي على عنصر الزنك في صورة الجلوكونات (Zinc gluconate) . كما أن الزنك لا يسبب الزيادة في الوزن .

(9) - الحديد لتقوية الشعر ومنع تساقطه

عنصر الحديد هام جدا للجسم ليقوم بكافة العمليات الحيوية . فالحديد عنصر هام لكي يتم تكوين الهيموجلوبين ، والهيموجلوبين هو المسؤول عن حمل الأكسجين و إيصاله إلى خلايا الجسم المختلفة ، لتنمو و تمارس عملها البيولوجي .

ومن ضمن هذه الخلايا بالطبع خلايا الشعر و البصيلات . فالشعر بحاجة للأكسجين و للعناصر الغذائية لينمو و يعيش . أما لو حدث نقص في الحديد ، فبالطبع ستموت الشعرة سريعا . و تساقط الشعر بسبب نقص الحديد قد يكون شديدا ، لدرجة قد تصل لمستوى الصلع الوراثي عند الرجال أو السيدات .

وسنلاحظ الكثير من الشعر المتساقط ( يكون هذا الشعر جاف و هش وبلا جذور ) خاصة على الوسادة عند الإستيقاظ من النوم ، أو عند تمشيط الشعر ، أو أثناء الإستحمام . كما أنه في حالات النقص الشديدة ، سنجد أن هناك مساحات كاملة من البقع في فروة الرأس وقد إختفى منها الشعر .

لذا يجب أولا وقبل أي شئ ، عند ملاحظة تساقط الشعر بشكل غير طبيعي ، أن نقوم بعمل تحليل لمخزون الحديد في الدم ، وهو الفيريتين (Ferritin) . فالفيريتين هو بروتين يتواجد في الخلايا ، وهو المسؤول عن تخزين الحديد و إطلاقه في الدم عند الحاجة إليه .

فلو وجدنا أن مستوى الفيريتين ناقص و منخفض ، فهذا يعني في الغالب إصابتك بمرض فقر الدم . وهو الذي أدى لظهور أعراض نقص الحديد لديك ، ومن أشهرها تساقط الشعر . ويجب أن يتم علاج هذا النقص ، لنمنع المزيد من تساقط الشعر ، وأيضا لكي يعود الشعر الذي سقط لينمو من جديد بعد علاج فقر الدم .

ويتواجد الحديد في كثير من الأطعمة و المأكولات النباتية و الحيوانية . لكن من المهم أن نعرف ، أن الحديد من المصادر الحيوانية أفضل في الجودة و الإمتصاص بكثير من ذلك الحديد المتواجد في المصادر النباتية .

مصادر الحديد الطبيعية

1- المحار . فهو غني بالحديد النموذجي و السهل الامتصاص . فكل 100 جرام منه توفر حوالي (4) ملليجرام من الحديد . أي تقريبا 20% من الإحتياج اليومي من الحديد .

2- اللحوم الحمراء غنية بالحديد النموذجي أيضا والفائق الإمتصاص . حيث أن 100 جرام من لحم البقر توفر تقريبا (3) ملليجرام من الحديد . وهو مايعادل 16% من الإحتياج اليومي .

أيضا أعضاء الحيوانات الحيوية ، مثل الدماغ و الكبد و القلب و الكلية كلها مليئة بالحديد . فالكبد غني جدا بالحديد ، حيث توفر كمية قدرها 100 جرام من كبد البقر ، حوالي (7) ملليجرام من الحديد . أي تقريبا 40% من الإحتياج اليومي .

3- لحم الدجاج و البط والديك الرومي متساوون تقريبا . حيث أن 100 جرام من لحومهم توفر تقريبا (1.7) ملليجرام من الحديد . أي مايعادل 10% من الإحتياج اليومي .

4- التونة . حيث ان كل 100 جرام منها توفر تقريبا (1.5) ملليجرام من الحديد . أي حوالي 9% من الإحتياجات اليومية .

5- الخضراوات الورقية ، وأشهرها السبانخ . فكل 100 جرام من السبانخ توفر تقريبا (3) ملليجرام من الحديد أي 16% من الإحتياج اليومي .

6- البقوليات غنية بالحديد . لكن كما ذكرنا فالحديد النباتي يعيبة قلة إمتصاصه . لذلك لو كنت نباتيا فيجب عليك أن تتناول البقوليات الغنية بالحديد ، و أن تتناول معها الفواكه و الخضراوات الغنية بفيتامين سي ، كالحمضيات و الطماطم و الفلفل ، ليساعد على امتصاص الحديد . أما أكثر البقوليات الغنية بالحديد فهي :-

(العدس) . فكل 100 جرام توفر حوالي (3.5) ملليجرام من الحديد .

(الفاصوليا) . فكل 100 جرام منها توفر حوالي (5) ملليجرام من الحديد .

(الفول السوداني) . فكل 100 جرام منه يوفر حوالي (4.5) ملليجرام من الحديد .

7- الشوكولاتة الداكنة (الشوكولاته السوداء) . تحتوي على عناصر هامة ، مثل النحاس و المغنيسيوم والزنك و البوتاسيوم . وكذلك تحتوي على مضادات الأكسدة . كما أنها تحسن من نمو البكتيريا النافعة (بروبيوتيك) .

أما محتواها من الحديد فهو جيد . حيث أن كل 100 جرام منها ، تحتوي تقريبا على (4) ملليجرام من الحديد . أي حوالي 23% من الإحتياج اليومي من الحديد .

تناول الحديد على شكل مكملات

يحتاج الجسم يوميا بشكل طبيعي كمية من الحديد قدرها تقريبا (10-18) ملليجرام ، حيث تختلف باختلاف العمر و الجنس . وعلى الرغم من أن الحديد يتواجد في كثير من الأطعمة كما ذكرنا . إلا أن فقر الدم بسبب نقص الحديد منتشر بشكل كبير . فأكثر من 20% من النساء ، و 40% من الحوامل ، و 5% من الرجال مصابون به .

لذلك عند عمل تحليل لمستوى مخزون الحديد في الدم ، ونجده منخفضا ، فإننا سنلجأ لتناول الحديد عن طريق الأدوية والمكملات . سواء على شكل أقراص أو كبسولات أو شراب .

والمهم أن تتناول الحديد من خلال إستشارة مقدم الخدمة الطبية المختص . فجرعات الحديد تختلف من شخص لآخر ، حسب شدة النقص ، والمدة الزمنية التي ستتناول فيها الحديد .

وهل هناك تعارض بين أقراص الحديد وبين أي مرض آخر تشتكي منه ؟ أو تعارض مع أي دواء آخر تتناوله ؟ وهل ستحتاجه على شكل حقن أو أقراص ؟ وأمور أخرى كثيرة ، يضعها مقدم الخدمة الطبية في حساباته ، قبل ان يصف لك مكمل الحديد .

أما أفضل أنواع حبوب الحديد للشعر ، فهي التي تحتوي على الحديد من نوع (iron fumarate) أو (iron gluconate) . فهذه الأنواع أقل في آثارها الجانبية ، ولا تسبب الإمساك . كما أنها تمتص بشكل أفضل .

(10) - فيتامين دال (Vitamin D) لتقوية الشعر

فيتامين دال هام جدا لخلايا الجسم لتقوم بعملها بشكل صحيح . فهو يدعم المناعة ، ويقوي العظام ، وله فوائد ومهام أخرى عديدة جدا . لكن مايهمنا في هذه المقالة هو فائدته للشعر .

فمن المثبت والمعروف ، أن أحد أسباب تساقط الشعر وضعفه هو النقص في فيتامين دال . وذلك لأن فيتامين دال يعمل على تحفيز بصيلات الشعر القديمة لتظل نشطة ، كما أنه يعمل على تكوين بصيلات الشعر الجديدة .

كما أن أحد أعراض نقص فيتامين دال هي سوء الحالة النفسية ، وبالتالي سينعكس ذلك على نمو الشعر ويؤدي لتساقطه ، خاصة لو كان النقص شديدا و لمدة زمنية طويلة .

كما أن بعض أمراض الشعر مثل الثعلبة (Alopecia areata) قد تم الربط بينها و بين النقص في فيتامين دال .

وهناك مقالة شاملة عن فيتامين دال ، سواء أنواعه ، وجرعاته ، وأهميته ، وأعراض نقصه ، وفوائده للشعر يمكنك عزيزي القارئ الإطلاع عليها بالضغط هنا .

المقالات ذات الصلة