الرئيسية » عقاقير » عشبة الماكا ( جذور الماكا ) فوائدها ، جرعتها ، أضرارها

عشبة الماكا ( جذور الماكا ) فوائدها ، جرعتها ، أضرارها

by د. شادي راضي
1257 الآراء
فوائد جذور الماكا ، وطرق استخدامها ، و أضرار عشبة الماكا

مقدمة

عشبة الماكا ، أو عشبة مكة ، أو جذور الماكا ، ( Maca Root ) . إسمها العلمي هو ( Lepidium meyenii ) وكلها أسماء تطلق على نبات هام يصنف بأنه أحد الأطعمة الخارقة ( Superfood ) . 

وهذه النبتة لم تعطى هذه الصفة الخارقة أو هذا اللقب المثير من فراغ . بل بسبب فوائد هذه النبتة الكثيرة والمفيدة جدا . فيكفي أن تعلم بأنها أحد الأصناف النباتية النادرة جدا التي تحتوي على الثمانية أحماض أمينية الأساسية التي لا يستطيع الجسم تصنيعها ، ويجب الحصول عليها خارجيا من خلال الغذاء .

وقد أثبتت فعاليتها خاصة في مجال الإنجاب و الخصوبة للرجال ، وزيادة الرغبة الجنسية للرجال و للنساء ( حتى أنها يطلق عليها أحيانا الفياجرا الطبيعية للرجال و للنساء ) ، وزيادة الطاقة والحيوية . وغيرها من الفوائد الرائعة لهذه النبتة المذهلة والتي سنتعرف عليها بالتفصيل في هذه المقالة ، فهيا بنا …

ماهي عشبة الماكا ؟

ماهي جذور الماكا ؟ وماهو شكل عشبة الماكا ؟ يطرح هذان السؤالان كثيرا بسبب ذيع صيت وانتشار فوائد جذور الماكا في الآونة الأخيرة .

عشبة ماكا هي نبتة موطنها الأصلي في امريكا الجنوبية ، وبالتحديد في البيرو . حيث تنمو في أعالي الجبال الشاهقة ، والمرتفعات الكبيرة . ومن المثير أن هذه النبتة لديها قدرة هائلة على التكيف مع الظروف المناخية القاسية .

فهي قادرة على تحمل درجات الحرارة والرطوبة المرتفعة في فصل الصيف ، كما تستطيع مقاومة درجات الحرارة المنخفضة جدا في فصل الشتاء . ويعزى تكيفها هذا ودرجة تحملها ومقاومتها للعناصر والمواد التي تحتوي عليها هذه النبتة .

وهذه العناصر هي التي ستعطي لنا فوائدها في رفع المناعة ، وزيادة القدرة على التحمل ، وزيادة الطاقة والنشاط ، ورفع معدل الخصوبة كما سنعرف لاحقا . لذلك فإن أحد مسمياتها ( الجنسنج البيروفي ) وذلك بسبب أن لها خصائص شبيهة بخصائص جذور الجنسنج في زيادة الطاقة والنشاط ، والبيروفي نسبة لموطنها الأصلي وهو دولة بيرو .

وهذا النبات الهام معروف من قديم الأزل ( أكثر من 2500 سنة ) . ويستخدم منذ آلاف السنين للإستفادة من فوائده الطبية . وهو من فصيلة النباتات الصليبة التي ينتمي إليها اللفت و الفجل ( شكل عشبة الماكا يشبه الفجل ) وتنمو جذوره التي يستفاد منها طبيا تحت الأرض .

ويوجد هذا النبات على شكل مسحوق . أو على شكل مكمل غذائي طبي ، سواء على شكل كبسولات أو سائل . وفي موطنه الأصلي تباع جذوره وتطهى مع الخضراوات الأخرى ، ليعطي الطعام قيمة غذائية مرتفعة .

ماهي العناصر النشطة في جذور الماكا ؟ وأهم مكوناتها التي تعطيها قيمتها الغذائية المرتفعة ؟

عشبة ماكا تحتوي على العديد والكثير من العناصر الهامة والمفيدة للجسم . وتنوع وكثرة هذه المواد الفعالة وتواجدها بتركيزات عالية في جذور هذه النبتة هو الذي يجعل قيمتها الغذائية مرتفعة . ولهذا فهي تصنف كأحد الأطعمة الخارقة ( Superfoods ) . أما أهم مكونات عشبه الماكا فهي :-

1- يحتوي كل (15) جرام من مسحوق بودرة الماكا ( ملعقة طعام كبيرة ) على حوالي (50) سعر حراري . لذا فهي مصدر للطاقة مغذي ومنشط للجسم . كما تحتوي هذه الكمية على (10) جرام كربوهيدرات . وعلى حوالي (2) جرام بروتينات . وحوالي (1) جرام ألياف . وعلى (0.5) جرام دهون .

2- الفيتامينات . حيث تحتوي على تركيز عالي جدا من فيتامين سي ( Vitamin C ) . كما تحتوي على مادة الثيامين الهامة ( Vitamin B1 ) . أيضا على ( Riboflavin ) وهو فيتامين B2 . كما تحتوي على نسبة عالية من فيتامين هاء ( Vitamin E ) .

3- أحماض أمينية ( Amino Acids ) . تحتوي هذه النبتة على مجموعة كبيرة ومميزة من الأحماض الأمينية ، فهي تحتوي على عشرون حمضا أمينيا منها (Tyrosine) (Arginine) (Methionine) (Tryptophan) (cystine) (Aspartic Acid) (Glutamic Acid) .

والأحماض الأمينية هي الوحدة الأساسية لبناء البروتينات التي تتكون منها العضلات . كما أنها هامة جدا لكل التوازنات والتفاعلات الحيوية الخلوية في الجسم ، مثل إنتاج الهرمونات . وهي مضادة للأكسدة ، وتمنع الأمراض والشيخوخة . باختصار لاغنى عن الأحماض الأمينية لخلايا الجسم لتقوم بدورها بشكل صحيح .

4- معادن . وأهمها الحديد ، والذي تحتوي عليه هذه النبتة بتركيز عالي . كما تحتوي على تركيز مرتفع من الكالسيوم . أيضا تحتوي على النحاس ، الزنك ، المنجنيز ، والبوتاسيوم .

5- تحتوي على مركبات نشطة بيولوجيا مثل البوليفينول ( Polyphenole ) وهي مركبات مضادة للأكسدة (Antioxidant) تحارب الشوارد الحرة الضارة (Free Radicals) . وتحمي الجسم من الأمراض كأمراض السرطان ، وتقاوم شيخوخة الجسم .

فوائد عشبة الماكا

فوائد هذه النبتة رائعة ، ولها إستعمالات و إستخدامات طبية كثيرة جدا . لكننا سنذكر في مقالتنا الفوائد التي تم إثباتها والتحقق منها طبيا . وهذه الفوائد هي :-

1- زيادة الرغبة الجنسية للرجال و النساء

أحد أشهر فوائد جذور الماكا للرجال و للنساء هي أنها تعمل على زيادة الرغبة الجنسية لكلا الطرفين . ومشكلة قلة الرغبة الجنسية شائعة وتزيد مع التقدم في العمر .

وقد بينت التجارب بأن الرجال الذين تناولوا ما مقداره (1.5) جرام إلى (3) جرام يوميا من مسحوق جذور الماكا أن الرغبة الجنسية لديهم زادت بشكل ملحوظ بعد حوالي شهر ونصف من تناولها بانتظام . 

كذلك مع السيدات ، حيث تعتبر أحد أهم فوائد جذور الماكا للنساء هي قدرتها على رفع النشاط الجنسي والرغبة الجنسية لديهن ، خاصة للسيدات اللاتي بلغن سن اليأس .

وقد بينت كثير من التجارب بأن النساء اللاتي تناولن ما مقداره (1.5 إلى 3) يوميا ولمدة ستة أسابيع قد زادت رغبتهن الجنسية بشكل ملحوظ ، وذلك بخلاف النساء اللواتي تناولن دواء وهميا في نفس التجارب . 

فالماكا تعتبر من أفضل المأكولات للصحة الجنسية للرجال و للنساء . حيث تعتبر أحد المنشطات الجنسية الطبيعية التي تعالج إنخفاض الرغبة الجنسية لدى الرجال و لدى السيدات . وسنعرف لاحقا فوائد عشبة الماكا للنساء وللرجال بشكل أكثر تفصيلا .

وتعمل الماكا على زيادة الرغبة الجنسية للرجال و للنساء عن طريق زيادة الهرمونات المسؤولة عن الرغبة الجنسية . خاصة هرمون التستوستيرون في الرجال ، وهرمون الإستروجين في النساء .

أيضا تعمل عشبه الماكا على زيادة الطاقة والنشاط والحيوية . كما أن الماكا لها دور في تقليل الشعور بالتوتر والقلق . لتكون النتيجة والمحصلة النهائية هي زيادة الرغبة والقدرة الجنسية .

2- فوائد جذور الماكا للرجال

فوائد عشبة الماكا للرجال كثيرة ، فهي مغذية ، وتزيد من النشاط والحيوية . كما أنها تزيد من الخصوبة ، وتزيد من فرص الإنجاب ، وتزيد من القدرة والرغبة الجنسية .

ويجب التنويه بأن الماكا السوداء ( BLACK MACA ) هي أفضل الأنواع التي تعطي هذه التأثيرات الإيجابية للرجال ، ثم تليها الماكا الصفراء ( YELLOW MACA ) أما الماكا الحمراء ( RED MACA ) فتأثيرها ضعيف على الرجال بعكس السيدات ، كما سنعرف لاحقا . أما أهم فوائد الماكا للرجال فهي :-

تقوية الإنتصاب

أحد أهم فوائد عشبة الماكا للرجال ، هي قدرتها على زيادة قدرة وقوة إنتصاب العضو الذكري لدى الرجال . فهي ليست مثيرة للشهوة فقط ، بل تعمل على تقوية الإنتصاب أيضا .

ففي دراسة هامة ، تم إعطاء مسحوق الماكا لخمسين رجلا يعانون من ضعف الانتصاب بدرجات متفاوتة . أعطي عدد منهم كمية يومية (2.5) جرام ، بينما أعطي النصف الآخر دواء وهميا غير فعال .

وكانت النتيجة أنه بعد ثلاثة أشهر ، تحسنت القدرة الجنسية لدى الرجال الذين تناولوا الماكا بشكل واضح حيث أن قدرة الإنتصاب لديهم زادت بشكل كبير أما الذين تناولوا الدواء الوهمي فلم تتحسن حالة الضعف الجنسي لديهم وعلى هذا يمكن أن نسمي الماكا بأنها فياجرا طبيعية .

زيادة الخصوبة لدى الرجال

عشبة ماكا أحد المصادر الطبيعية التي لها دور بارز في علاج حالات العقم لدى الرجال المرتبط بقلة جودة السائل المنوي . فجذور نبتة ماكا تعمل على زيادة جودة السائل المنوي للرجال ، سواء الأصحاء منهم ، أو الرجال المصابون بالعقم ولديهم ضعف في الخصوبة بسبب سوء حالة السائل المنوي لديهم .

وتعمل عشبة الماكا على تحسين جودة السائل المنوي للرجال عن طريق زيادة حجمه ، وزيادة عدد الحيوانات المنوية ، وتحسين حركتها ، وتقليل نسبة التشوهات في الحيوانات المنوية ، وزيادة الطاقة فيها . 

وكل هذا تم تسجيله من خلال دراسات وتجارب عديدة . منها تجربة أجريت على تسعة رجال تتراوح أعمارهم بين (24) و (44) عاما . أعطي كل منهم جرعة تتراوح مابين (1.5) جرام إلى (3) جرام بشكل يومي ، لمدة أربعة شهور متواصلة .

وكانت النتائج هي زيادة في حجم السائل المنوي seminal volume . زيادة في عدد الحيوانتات المنوية sperm count (بنسبة تزيد عن 35%) . تحسن في نوعية الحركة sperm motility (بنسبة تزيد عن 50%) .

ولم تكن هناك إختلافات بسبب إختلاف الجرعة ، فالنتيجة كانت واحدة . أي أن جرعة ال(1.5) جرام أعطت نفس معدلات التحسن في جودة السائل المنوي التي أعطتها جرعة ال(3) جرام .

تساعد في علاج تضخم البروستاتا

غدة البروستاتا هي أحد أعضاء الجهاز التناسلي الذكري . حجمها تقريبا بمقدار حبة الجوز . تقع تحت المثانة . وظيفتها هي إنتاج السائل الذي يغذي الحيوانات المنوية ، ويسهل من حركتها . 

وأحد المشاكل التي يواجهها الرجال (خاصة مع التقدم في العمر) هي مشكلة تضخم البروستاتا الحميد (BPH) . حيث يجد الشخص المصاب بمرض التهاب البروستاتا صعوبة في التبول ، وأحيانا آلام في منطقة الحوض ، وقد يصاحب ذلك ألم أثناء القذف وسرعة قذف ، وغيرها من الأعراض التي تختلف باختلاف شدة الحالات .

وقد وجد أن عشبة الماكا لها دور كبير وفعال في التقليل من حجم البروستاتا المتضخمة  . فتناول ما مقداره 1.5 جرام إلى 3 جرام يوميا لمدة (14) يوما متواصلة يؤدي إلى التقليل تدريجيا من حجم البروستاتا المتضخمة . سواء كان هذا التضخم بسبب ورم حميد ، أو بسبب هرمون التستوستيرون .

وهذا أيضا له دور بارز في التقليل من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا . ويعزى هذا التأثير لجذور الماكا بسبب إحتوائها على الزنك ، وعلى إحتوائها على الجلوكوزينولات التي تقلل من درجة الإلتهابات ، وتقلل من تأثير هرمون التستوستيرون على غدة البروستاتا .

3- فوائد جذور الماكا للنساء ( تقليل أعراض سن اليأس )

فوائد عشبة الماكا للنساء جيدة ومتعددة . فبخلاف الفوائد العامة التي ذكرناها بالأعلى و الفوائد الأخرى التي سنذكرها بالأسفل ، فإن جذور الماكا لها فوائد خاصة للسيدات .

وأحد أهم فوائد عشبة الماكا للنساء هي تقليل الأعراض المصاحبة لسن اليأس لدى النساء . فمن المعروف أن النساء مابين سن ال44 و ال55 عام من العمر تبدأ معهن مرحلة إنقطاع الطمث أو سن اليأس . حيث تبدأ مستويات الإستروجين لديهن في الإنخفاض بشكل تدريجي .

ويتزامن مع هذا الإنخفاض في هرمون الاستروجين بعض الأعراض الغير مستحبة التي تبدأ في الظهور من أشهرها : الهبات الساخنة ، التعرق الليلي ، النوم المتقطع ، النسيان ، جفاف المهبل ، زيادة الوزن ، هشاشة العظام ، التوتر .

وفي بعض الحالات إكتئاب بدرجة من خفيف إلى متوسط . ويعرف سن اليأس باختصار بأنه الوقت الذي تتوقف فيه الدورة الشهرية بشكل كامل .

ومن خلال التجارب وجد أن الماكا الحمراء ( Red Maca ) تعمل على تقليل و تخفيف أعراض سن اليأس التي ذكرناها بالأعلى بشكل ملحوظ . فالنساء اللواتي كن يتناولن مسحوق أو كبسولات الماكا كانت الأعراض لديهن أقل بشكل واضح ومؤثر عن اللاتي لم يتناولن الماكا .

وهذا بسبب أن الماكا بجانب أنها مغذية ومقوية للجسم كما ذكرنا فإن لها خصائص منشطة . كما أنها تقلل من الشعور بالتوتر . والأهم أنها تعمل على موازنة هرمون الإستروجين في الجسم ، حيث تعمل على زيادة إنتاجه في حالة نقصه . أي أن جذور الماكا الحمراء يمكن أن تساعد في عودة مستويات هرمون الإستروجين لوضعها الطبيعي .

لكن يجب ملاحظة أن هذا التأثير جيد للنساء اللاتي يعانين من الإنخفاض الفسيولوجي الطبيعي لهرمون الإستروجين في سن اليأس . لكن هناك بعض الحالات التي يجب أن نتجنب الماكا فيها ، أو على الأقل توخي الحذر منها . وهي الحالات التي نتجنب فيها زيادة نشاط الاستروجين ، كحالات الإصابة بسرطان الرحم ، أو سرطان الثدي .

4- تحسين الذاكرة والتعلم و زيادة قوة الأداء الذهني

عند تناول عشبة الماكا فإن المواد الفعالة التي تحتوي عليها تمتص وتتركز مباشرة في منطقتين من الدماغ هما منطقة تحت المهاد ( Hypothalamus ) ، والغدة النخامية ( pituitary gland ) .

وقد أشارت الدراسات و التجارب إلى أن الماكا السوداء تعمل على تحسين القدرة الذهنية . وتعمل على تنشيط وزيادة الأداء الذهني بشكل ملحوظ عند الصغار والكبار ، وحتى لدى كبار السن ممن تخطوا عامهم السبعين .

فتناول جذور المكا السوداء بانتظام لمدة (12) أسبوعا متتاليا ، أظهر تحسن كبير في قوة الذاكرة لمن يعانون من ضعف الذاكرة .

كما أظهر زيادة في التركيز ، وأصبحت قدراتهم الذهنية ، وقدرتهم على الإكتساب والتعلم أفضل بكثير . وقد لاحظ المختبرون أن تلك القدرة تضاعفت عندما أعطوا المشاركين في التجارب ( الأوميغا 3 ) مع خلاصة جذور الماكا .

5- زيادة النشاط و الحيوية و التحمل

عشبة الماكا أحد المكملات الشهيرة التي يستخدمها الرياضيون لزيادة القدرة البدنية والذهنية لديهم . فخلال شهر من تناول خلاصة جذور نبتة الماكا بجرعة (5) جرام صباحا ، لوحظ زيادة في الكتلة العضلية ، كما لوحظ زيادة في قدرة الرياضيين على تحمل المجهود البدني .

هذا بالإضافة إلى زيادة في النشاط الجسدي لديهم ، والذي وصفه البعض منهم بأنه يشعر بتدفق الطاقة في كل خلايا جسمه . وأحد آليات الماكا والتي تعمل على رفع حالة النشاط وجعلها مستدامة ، هي أن لها دور في تنظيم مستوى سكر الدم في الجسم .

أما التأثير الأكبر للماكا لزيادة الطاقة والحيوية ، فهو من خلال أن الماكا تعمل على زيادة هرمون التستوستيرون ، وهو الهرمون المسؤول عن بناء الكتلة العضلية ، وعن النشاط البدني و الجنسي . فالتستوستيرون يسمى بوقود الرجال ، حيث يرتبط وجوده بالشعور بالقوة و النشاط .

جذور الماكا مفيدة للرياضيين
جذور الماكا تعمل على زيادة النشاط البدني والذهني ، وعلى زيادة قدرة الجسم على التحمل . كما تزيد من الكتلة و القوة العضلية للرجال و للنساء .

6- عشبة الماكا للقلق و التوتر

تحتوي الماكا على مواد مضادة للأكسدة ، وعلى مركبات الفلافونويد التي لها دور إيجابي في تحسين الحالة المزاجية ، والتقليل من التوتر والإجهاد النفسي .

وتعمل هذه المواد على تنشيط الدوبامين ( dopamine ) وهو ناقل عصبي هام ، يصنع في الدماغ بشكل أساسي ، يقوم بنقل الإشارات بين الخلايا العصبية . وهو يفرز في حالات الشعور بالسعادة والهدوء . لذا فهو أحد هرمونات السعادة في الجسم .

وهذا التأثير هو أحد أسباب الشعور بالإنتعاش والراحة النفسية لمن يداومون على شرب أو تناول مسحوق هذا النبات . وقد لوحظ خلال شهر من الإستمرار عليه تحسن الحالة النفسية لهم .

كما أن هذا التأثير النفسي الإيجابي مفيد جدا للنساء اللواتي بلغن سن اليأس ، حيث يقلل شعورهن بالتوتر و القلق ، ويدفعهن للإقبال على الحياة بنشاط وحيوية ، كما ذكرنا بالأعلى .

طريقة استخدام عشبة الماكا

طريقة استعمال جذور الماكا وتناولها كثيرة ، لكن هناك طريقتان هما الأفضل و الأشهر :-

1- أن نستخدم مسحوق الماكا الناعم ونضعه على العصائر المحلاة الباردة ( أفضل في الطعم ) ، أو المشروبات الساخنة ، أو الأطعمة ومن الممكن على السلطة . وتلك طريقة جيدة للحصول على فوائد جذور الماكا . كما أن وضع مسحوق الماكا مع الطعام أو الشراب يخفي طعم الماكا الذي قد لا يستسيغه البعض ، فمسحوق الماكا له طعم ترابي قليلا .

ويجب التنويه على أن يتم حفظ مسحوق الماكا في عبوة داكنة ومحكمة الغلق ، وأن نشتري الماكا من عطار نثق فيه .

2- الطريقة الثانية هي أن نتناول الماكا على شكل مكملات ( أقراص أو كبسولات أو شراب ) حيث تقوم الشركات الدوائية باستخلاص المواد الفعالة ، وتصنيعها بالشكل الصيدلاني المناسب ، ثم تباع في الصيدليات .

وهذه الطريقة هي الأفضل ، حيث أن المنتج الصيدلي يكون منقى من الشوائب ، وخالي من أي مواد ضارة أو مغشوشة . كما أن المنتج يدون عليه تاريخ الإنتهاء ، وتركيز المواد الفعالة . 

جرعة جذور المالكا

الجرعة القياسية والتي تمت عليها الأبحاث والتجارب هي من (1.5) جرام إلى (5) جرام يوميا من مسحوق عشبة الماكا . وأفضل كمية من بودرة الماكا يمكن المداومة عليها بشكل يومي هي (3) جم يوميا .

وتجدر الإشارة هنا أنه في البداية يجب أن لا نتناول الجرعة القصوى (5) جرام مرة واحدة ، بل نبدأ بجرعة (1.5) جرام مرة يوميا . ثم وبشكل تدريجي نزيد كل أسبوع (0.5 أو 1) جرام ، حتى نصل إلى الجرعة المطلوبة (3) جرام أو القصوى وهي (5) جرام مرة واحدة يوميا .

ويفضل أن تكون الجرعات صباحا قبل الإفطار ، فهذا هو أفضل وقت لتناول الماكا فيه . وتوجد في الصيدليات كبسولات جذور الماكا بتركيز (500) مليجرام من خلاصة الماكا ، وجرعتها تكون بتناول كبسولتين مرة واحدة صباحا قبل الإفطار .

وفي البداية يمكن تناول الماكا بشكل يومي لمدة أربعة شهور متواصلة . لكن في حالة الرغبة في الإستمرار عليها فترة أطول من ذلك ، ففي هذه الحالة يجب أن يتم إعطاء الجسم راحة يومين في الأسبوع . أي نتناولها مرة يوميا خمسة أيام في الأسبوع ، ونعطي لأنفسنا راحة مثلا يوم السبت ويوم الإربعاء .

أضرار عشبة الماكا و الآثار الجانبية

عشبة الماكا آمنة لحد كبير لمعظم الأشخاص ولم تحدث مضاعفات أو آثار جانبية في حالة الإلتزام بالجرعة المناسبة . كما أنه لم يتم تسجيل أي تفاعل بين الماكا أو أي من الأدوية حتى الآن .

لكن هناك إثنان من التنبيهات الخاصة بنبتة الماكا يجب الإنتباه إليهما جيدا حيث ثبت أن جذور الماكا ليست مناسبة في حالتين هما :-

1- في الحمل أو الرضاعة

تضاربت الآراء حول درجة أمان عشبة الماكا في الحمل ، أو الرضاعة الطبيعية . فهناك من أكد فوائدها في الحمل وللرضاعة ، وهناك من حذر منها . وكل هذا بسبب قلة التجارب التي أجريت في هذا المجال . وعلى هذا فإن تناول الماكا حتى الآن أثناء فترة الحمل أو الرضاعة الطبيعية غير آمن ، ولم تثبت سلامته .

2- الغدة الدرقية

إذا كنت تعاني من مشاكل في نشاط الغدة الدرقية ، سواء نشاط الغدة الدرقية ، أو خمول الغدة الدرقية ، فيجب عليك الإبتعاد عن تناول عشبة الماكا . فهي تحتوي على مركبات عضوية تسمى الجويتروجينز ( goitrogens ) ، وهي مواد طبيعية تؤثر على نشاط الغدة الدرقية .

المقالات ذات الصلة