الرئيسية » شعر و جمال » تساقط الشعر الوراثي ( الصلع الوراثي ) عند الرجال هل له علاج ؟

تساقط الشعر الوراثي ( الصلع الوراثي ) عند الرجال هل له علاج ؟

by د. شادي راضي
1294 الآراء
صلع الشعر الوراثي عند الشباب و الرجال . متى يحدث ؟ وماهي مراحله ؟ و ماهو علاجه ؟
المحتويات إخفاء

تساقط الشعر الوراثي ، أو الصلع الوراثي عند الرجال ( Male pattern baldness ) يسمى أحيانا في بعض المراجع الطبية ( الثعلبة الأندروجينية ) .

وهو أحد أكثر أسباب تساقط الشعر عند الرجال مع تقدمهم في العمر . و الصلع الوراثي هي ثاني مشكلة يقلق و يخاف منها الذكور بعد مشكلة العجز الجنسي .

وفي السنوات الأخيرة لوحظ إزدياد حالات الصلع الوراثي ، وظهورها في فترات مبكرة من عمر الشباب . حيث أن تقريبا 16% من الشباب في عمر مابين 18-29 يعانون من درجة من درجات الصلع الوراثي .

وتزيد هذه النسبة لتصل إلى 23% للأعمار مابين 30-39 . أما في العمر مابين ال40-49 فتكون النسبة أكثر من 50% . وبحلول سن ال 50 فإن أكثر من 75% من الرجال يكونون مصابين بدرجة من درجات الصلع الوراثي .

وهناك بعض الأسئلة الهامة مثل ، هل يمكن علاج الصلع الوراثي ؟ متى يبدأ تساقط الشعر الوراثي ؟ماهي بداية الصلع عند الشباب ؟ هل الصلع الوراثي عند الرجال له علاج ؟ ماهو علاج الصلع الوراثي المبكر ؟ متى يتوقف الصلع الوراثي ؟

ماهو أفضل علاج لتساقط الشعر الوراثي ؟ وهل للعلاج آثار جانبية ؟ وماهي فعالية هذا العلاج ؟ ماهو العمر المناسب له ؟ وماهي طريقة إستخدامه الصحيحة ؟

كل هذه الأسئلة سنعرف إجاباتها بالتفصيل في هذه المقالة ، فهيا بنا …

ماهي أسباب الصلع الوراثي عند الرجال ؟

يحدث تساقط الشعر الوراثي عند الشباب و الرجال بسبب تأثير الجينات و الهرمونات . وهي حالة ليست مرضية بالمناسبة ، ولا تشخص من الأمراض ، لكنها حالة تجميلية .

والصلع الوراثي حالة جينية من الدرجة الأولى . أي لابد وأن يكون هناك تاريخ عائلي عند الشخص . وقد يكون التاريخ العائلي من رابع جد . فالذين لديهم أقارب رجال مصابون بالصلع هم أكثر عرضة للإصابة أيضا ، خاصة الأقارب من ناحية الأم .

والأشخاص القريبون الذين لهم علاقة مباشرة بتعرض الشخص للصلع الوراثي خمسة ( الأب ، العم ، والخال ، الجد من ناحية الأب ، و الجد من ناحية الأم ) .

ويحدث الصلع الوراثي عند الذكور بسبب مشابه تقريبا لحالات تساقط الشعر الوراثي لدى السيدات ( female androgenetic alopecia ) .

حيث نجد أن مستقبلات هرمون التستوستيرون ومشتقاته ( الأندروجينات ) على الخلايا لديها حساسية مفرطة وزائدة عن الحد الطبيعي تجاهه . أما دور هرمون التستوستيرون في تساقط الشعر فهو كالتالي :-

تمر الشعرة في دورة حياتها بثلاثة مراحل . حيث يمر شعر الرأس بكل تلك المراحل بشكل عشوائي  وكل مرحلة لها فترتها الخاصة .

فالمرحلة الأولى تسمى طور النمو ( anagen ) . وفيها ينمو الشعر بمعدل 1 سم كل شهر . ويتم إمداده بشكل منتظم و جيد بالأكسجين و العناصر الغذائية من خلال سريان تيار الدم في بصيلاته . وهذه المرحلة تستمر حوال من 3 إلى 5 سنوات .

ثم مرحلة الثبات ( catagen ) . وفيها يتوقف الشعر تماما عن النمو بسبب النقص الشديد في إمداده بالأكسجين و المواد الغذائية بسبب وقف سريان تيار الدم داخل البصيلة . ومدة هذه المرحلة تقريبا 10-14 يوم .

ثم مرحلة السقوط ( telogen ) . وفيها يكون الشعر قد إنفصل تماما عن البصيلة ، وتوقفت تغذيته بشكل كامل . لكنه يظل متشبثا بفروة الرأس المغروس فيها لفترة من شهرين حتى أربعة أشهر . ويسقط خلالها من خلال شطف الشعر و غسله أو شده أو تسريحه مثلا .

وتحتوي فروة الرأس على حوالي 100 ألف بصيلة ، ومن كل بصيلة يخرج شعرة أو إثنتان أو ثلاث شعرات . ومعدل تساقط الشعر الطبيعي في اليوم هو من 50 إلى 100 شعره يوميا .

كيف يؤثر هرمون التستوستيرون على دورة حياة الشعرة ؟

يتواجد هرمون التستوستيرون بشكل طبيعي لدى الرجال . وهو مسؤول عن الصفات الذكورية ، و الإنجاب ، و القدرة الجنسية لديهم ، وأمور أخرى . لكن مايهمنا في موضوع مقالتنا هذه هو كيف يعمل على إسقاط شعر الرأس ؟ و إصابة الشخص بالصلع المبكر أو الوراثي ؟

وهرمون التستوستيرون يتحول بواسطة إنزيم يسمى ( 5α-Reductase ) إلى ديهدروتستوسترون ( Dihydrotestosterone ) ويرمز له ( DHT ) . وهرمون الديهيدروتيستوستيرون أقوى حيويا في تأثيره من هرمون التستوستيرون بخمسة أضعاف .

والديهيدروتيستوستيرون له دور رئيسي في تساقط الشعر الوراثي أو الصلع الوراثي عند النساء و الرجال . فلو كانت مستقبلات هذا الهرمون في فروة الرأس لديك مفرطة الحساسية تجاهه بشكل غير طبيعي ، فإن هذا الهرمون سيرتبط بشكل قوي بهذه المستقبلات الموجودة في البصيلات .

وسيكون تأثيره عليها أشد و أقوى من الطبيعي . حيث سيعمل على تقليص حجم وعدد هذه البصيلات مع الوقت . مما يؤدي إلى حرمان الشعرة من الأكسجين و المواد الغذائية ، وبالتالي ستتضعف الشعرة تدريجيا وتسقط بشكل أسرع من المعدل الطبيعي . ومع الوقت ستموت البصيلة ولن يكون هناك شعر جديد سينمو .

اي أن سبب الصلع الوراثي عند الرجال و تساقط الشعر المبكر عند الشباب هو جيناتك الوراثية التي جعلت مستقبلات الخلايا لديك حساسة بشكل أكبر من الطبيعي لهرمون الديهيدروتيستوستيرون وليس زيادة هرمون التستوستيرون .

ويكون تأثير هذا الهرمون مختلفا من شخص لآخر وذلك على حسب درجة الحساسية تجاهه لذلك نجد درجات مختلفة من الصلع و تساقط الشعر بين الأشخاص .

متى يبدأ الصلع الوراثي عند الرجال ؟

يبدأ الصلع الوراثي عند البلوغ . حيث يعاني منه تقريبا 17% من الشباب و المراهقين عند بلوغهم . وذلك بسبب نشاط الهرمونات في هذه المرحلة ، خاصة هرمون الديهدروتيستوستيرون والذي ذكرنا دوره بالأعلى .

ومع معظم الأشخاص يبدأ ظهور الصلع الوراثي بشكل واضح ومؤثر في العمر مابين ال25 و ال 35 عام . وكل ماتقدم الشخص في العمر كلما زادت درجة تساقط الشعر وحدته ، وسيزداد الوضع سوءا للأسف .

ماهو شكل حدوث و مظهر تساقط الشعر الوراثي عند الرجال
( male pattern alopecia )

يبدأ الصلع الوراثي عند الرجال في عمر المراهقة ، وتزداد وتيرته و شدته كلما تقدم الشخص في العمر . ويبدأ الصلع الوراثي بأن يضعف إمداد البصيلة تدريجيا بالأكسجين و المواد الغذائية ، بسبب الضعف التدريجي الحاصل لتيار الدم داخل البصيلة .

وهذا يؤدي مع الوقت أيضا لضعف الشعرة تدريجيا . حيث يقل سمك الشعرة ، وتصبح أرق و أنعم . ولو كانت البصيلة تخرج شعرتين أو ثلاثة فمع الوقت ستنتج شعرة واحدة فقط . ويزداد تساقط الشعر مع الوقت ، ويبدأ الشخص بملاحظة قلة كثافة شعر فروة رأسه . و تبدأ الفراغات بالظهور ، فالشعرة التي ستسقط لن يظهر مكانها شعرة أخرى .

وهناك مقياس لدرجات الصلع الوراثي لدى الرجال يسمى مقياس هاملتون-نوروود ( Hamilton–Norwood scale ) وهو مقياس يوضح بالصور مراحل الصلع الوراثي عند الرجال ، وهو سبعة درجات .

وفيه نلاحظ أن الخط الأمامي للشعر عند الذكور يبدأ بالتراجع للخلف بشكل تدريجي ( بعكس مايحدث في حالات تساقط الشعر الوراثي عند النساء ، فالخط الأمامي يظل مكانه ولا يتراجع ) ويلاحظ الشخص أن شعره بدأ يبدو أخف في الكثافة .

وأن الشعر المتساقط عدده أصبح أكثر من الطبيعي ، خصوصا عند غسل الشعر أو تمشيطه ، أو عند الإستيقاظ من النوم سيلاحظ على سطح الوسادة كميات كبيره من شعر الرأس عليها . كما يسقط الشعر من منطقة التاج أيضا ، وتبدأ الفراغات فيها بالظهور ، بحيث تظهر فروة الرأس بشكل تريجي مع الوقت .

ماهو علاج تساقط الشعر الوراثي عند الرجال

من خلال ماسبق ، ومن خلال ماوضحناه عزيزي القارئ ، فقد أصبح لديك فكرة جيدة و واضحة عن سبب تساقط الشعر الوراثي عند الشباب . فالسبب هو كما بينا تأثير الهرمونات ، وبالتالي فإن أي طريقة علاجية ناجحة ستعتمد على تقليل ومنع آثار الهرمونات الضار على البصيلات . وأي طريقة أخرى فإنها لن تفيد ولن تعطي النتائج المنشودة .

وهناك طريقتان (( فقط )) أساسيتان فعالتان لعلاج الصلع الوراثي عند الرجال . الطريقة الأولى تعتمد على إستخدام أدوية معينة . والطريقة الثانية هي طريقة جراحية .

وهناك وسائل مساعدة ، عبارة عن أدوية ، و أجهزة طبية ، و طرق الطبية ، تساعد وتعمل على تحسن الحالة وسرعة الإستجابة . لكن لا غنى عن الطريقتين الأساسيتين السابقتين لعلاج الصلع الوراثي ، خاصة الصلع الوراثي المبكر عند الشباب . والطريقتين الأساسيتين هما :-

(1)- الأدوية التي تعالج تساقط الشعر الوراثي و الصلع المبكر عند الذكور

هناك فقط علاجان معترف بهما طبيا من هيئة الغذاء و الدواء الأمريكية (FDA) لعلاج الصلع الوراثي عند الرجال و الشباب هما دواء فيناسترايد ( finasteride ) و دواء مينوكسيديل ( Minoxidil ) .

أولا - فيناسترايد لعلاج تساقط الشعر الوراثي عند الرجال

هذا هو الدواء الأهم و السحري و الفعال لعلاج الصلع الوراثي عند الرجال . حيث أنه يعمل على حل المشكلة الرئيسية من جذورها . فكما علمنا بالأعلى أن سبب هذه المشكلة هي زيادة حساسية أو  وجود عدد أكثر من الطبيعي من مستقبلات هرمون الديهيدروتستستيرون ( DHT ) الذي يؤدي لتساقط الشعر .

ومن هنا تاتي فعالية الفيناسترايد في علاج تساقط الشعر الوراثي عند الشباب و الرجال . حيث أنه يعمل على تقليل نسبة هذا الهرمون من خلال منع تحول التستوستيرون إلى الديهيدروتيستوستيرون ، وذلك من خلال إيقاف عمل إنزيم  5alpha reductase الذي ذكرناه بالأعلى .

بالتالي سيقل تركيز هرمون DHT في الدم ، أي لن يكون هناك تأثير سلبي على بصيلات شعر فروة الرأس ، بالتالي سيقل تساقط الشعر بنسبة تصل إلى أكثر من 80% مع معظم الحالات .

كما أن دواء فيناستريد سيعمل على إعادة إنبات الشعر الذي سقط ولم ينمو مرة أخرى بنسبة تزيد عن 60% في معظم الحالات ( بشرط أن لا يكون قد مر على آخر سقوط للشعرة أكثر من ثلاث سنوات ، وإلا فإن البصيلة نفسها قد ماتت ) .

ويعمل الفيناسترايد finasteride على بصيلات شعر فروة الرأس فقط ، وليس له تأثير على الشعر في مناطق الجسم الأخرى .

ماهي جرعة دواء الفيناسترايد لعلاج الصلع الوراثي عند الرجال ؟

يؤخذ الفيناسترايد عن طريق الفم . ويتواجد على شكل أقراص أو كبسولات بالصيدليات بتركيز 1 ملجم لعلاج تساقط الشعر الوراثي لدى الذكور . فالجرعة تكون 1 ملجم يوميا . وهذه الجرعة كافية . أما زيادة الجرعة عن 1 ملجم يوميا فلن يكون لها أي نتائج إيجابية إضافية .

ويفضل أن يكون تناول الجرعة بعد الطعام . وليس هناك وقت يفضل تناول الدواء فيه فأي وقت في اليوم سيكون مناسبا . ويجب العلم بأن هذا الدواء خاص بالرجال فقط ولا يستخدم للنساء .

متى تظهر نتائج الفيناسترايد ( finasteride ) و كم المدة التي يجب أن أستمر على تناول الفيناسترايد فيها ؟

يجب أن تعلم أنك لو قررت أن تتناول الفيناسترايد لإيقاف تساقط الشعر الوراثي فإنه يجب أن تستمر على تناوله مدى الحياة ، وذلك حتى تضمن أن يستمر تأثيره الإيجابي . فطالما أنك تستخدمه سيظل يعمل على تقليل نسبة هرمون DHT لديك .

وفي حالة تركه أو إيقاف إستعماله ، سيبدأ الشعر بالتساقط مرة أخرى . وذلك بسبب إزدياد تركيز هرمون الDHT مرة أخرى .

كما تبدأ نتائج الفيناسترايد بالظهور بعد الإنتظام على تناوله بعد أربعة شهور أو بعد ستة شهور تقريبا . حيث ستبدأ بملاحظة إزدياد كثافة وسمك الشعر لديك ، و بأن معدل تساقط شعر الرأس قد قل بشكل كبير .

ماهي الأعراض الجانبية لدواء فيناسترايد

يوجد تركيزان للفيناستريد أحدهما 5 مجم ، ويستعمل لعلاج تضخم البروستاتا الحميد ( Benign prostatic hyperplasia ) . أما تركيز 1 مجم الذي يستخدم لعلاج الصلع الوراثي لدى الذكور فبالطبع ستكون آثاره الجانبية أقل حيث تظهر عند 3% من الرجال .

كم أنها ليست دائمة فكثير من الذين تناولوا هذا الدواء إختفت لديهم هذه الأعراض الجانبية بعد مدة  أسبوعين أو أكثر قليلا من بداية تناوله . كما أن هذه الأعراض تختفي بعد الإنقطاع عن تناول الدواء بشكل مباشر وسريع . أما أهم الأثار الجانبية للفيناسترايد هي :-

1- ضعف في الإنتصاب ، وقلة الرغبة الجنسية ( حوالي 25% ) .

2- قلة عدد الحيوانات المنوية .

3- ألم في الخصية . و ألم أثناء القذف .

4- التثدي عند الرجال ( حوالي 0.5 % ) .

5- إكتئاب ( نادر الحدوث) .

6- سيلان بالأنف .

7- إنتفاخ بالوجه و الشفتين .

ماهي المحاذير و الإحتياطات مع دواء فيناسترايد ؟

هذا الدواء آمن لحد كبير عند إستخدامه بالجرعات و الطريقة الصحيحة طبيا و آثاره الجانبية قليلة الحدوث ، ولو حدثت فإنها قد تستمر لبعض الوقت ثم تختفي . كما أنه بمجرد التوقف عن إستعمال الدواء ستختفي هذه الأعراض الجانبية . لكن هناك بعض المحاذير الهامة بشأنه وأهمها هي :-

1- لا يستخدم فيناسترايد لعلاج تساقط الشعر عند النساء .

2- ممنوع على المرأة الحامل تماما تماما تناوله أو حتى لمس أقراص أو كبسولات هذا الدواء .

3- يجب عليك لو كنت تتناوله وقررت أن تنجب أن توقفه على الأقل 6 أشهر ، حيث أن الفيناسترايد يتم إفرازه في السائل المنوي .

4- لو كنت تتناوله فلن تستطيع التبرع بالدم إلا بعد إيقاف تناوله 6 أشهر على الأقل .

5- لا يستخدم في حالات الأمراض النفسية مثل الإكتئاب .

ثانيا - مينوكسيديل ( Minoxidil ) لعلاج تساقط الشعر الوراثي

المينوكسيديل هو العلاج الدوائي الثاني الهام ، والذي أقرته الFDA لعلاج تساقط الشعر لدى الرجال و النساء . خاصة تساقط الشعر الوراثي .

وهو دواء موضعي يعمل على توسيع الأوعية الدموية في فروة الرأس ، بالتالي يعمل على تحسن الدورة الدموية في بصيلات الشعر . فيصلها الدم المحمل بالأكسجين و المواد الغذائية بشكل أكثر كفائة . وهذا يعمل على تغذية الشعرة بشكل اكثر فعالية ، وتقويتها ويقل معدل التساقط .

ماهي فعالية المينوكسيديل لعلاج الصلع الوراثي ؟

يعمل المينوكسيديل على إيقاف تساقط الشعر عند إستخدامه بانتظام بنسبة أكثر من 60% . كما أنه يعمل على إعادة إنبات الشعر الذي سقط ولم يرجع للنمو مرة أخرى بنسبة تتخطى ال20% . ولكن يجب لكي يعيد نمو الشعر الذي سقط أن لا يكون قد مر على سقوطه أكثر من ثلاث سنوات .

أما لو كان قد مر على البصيلة فترة تزيد عن ثلاثة سنوات لم تنبت فيها شعرة ، فغالبا هذه البصيلة قد ماتت ، ولن يعيد العلاج بالمينوكسيديل إنبات الشعر مرة أخرى في هذه البصيلة .

طريقة إستخدام المينوكسيديل

يستخدم المينوكسيديل على شكل بخاخ بتركيز 5% ويرش منه 1 مللي ( 6 بخات ) صباحا و مساء على فروة رأس جافة ، مع التدليك الخفيف . ويجب الإستمرار عليه بهذه الطريقة .

متى تظهر نتائج المينوكسيديل ؟

تظهر نتائج المينوكسيديل عند إستخدامه بانتظام بعد المدوامة عليه خلال ( 4 إلى 12 ) شهر . لكن يبدأ الشخص بملاحظة تراجع نسبة التساقط في الشعر بشكل ملحوظ بعد حوالي شهرين من إستخدامه .

ويجب العلم أنه طالما أنك تداوم على إستخدامه فإن تأثيره سيستمر . وأنه في حالة إيقافه فسيعود الشعر للتساقط مرة أخرى . لذا يجب عليك المداومة على إستخدامه ، حيث أنه من الأدوية التي يمكن إستعمالها مدى الحياة .

ماهي الآثار الجانبية للمينوكسيديل ؟

هذا الدواء آمن ولا يلزم لإستخدامه وصفة طبية . ولكن له بعض الآثار الجانبية والتي من الممكن أن تظهر بعضها عللى بعض الأشخاص . وأشهر هذه الأعراض الجانبية هي :-

1- زيادة في نمو شعر الوجه .

2- حكة و احمرار الجلد .

3- من الممكن أن يعمل على زيادة في تساقط الشعر في أول أسبوعين من إستخدامه ، وذلك بسبب التخلص من الشعر الميت و الضعيف .

4- ألم في الصدر ، وصعوبة في التنفس .

وفي حالة ملاحظة أن الأعراض شديدة أو غير مستحملة فيجب إيقاف الدواء .

(2)- زراعة الشعر ( Hair transplantation )

جراحة زراعة الشعر هي الطريقة الثانية الناجحة لعلاج الصلع الوراثي . وهي أفضل من العلاجات التي ذكرناها بالأعلى في أن نتائجها مضمونة بنسبة تصل إلى 95% ، كما أن نتائجها دائمة . وهي تعتبر العلاج النهائي لمشكلة الصلع الوراثي .

حيث لوحظ أن الشعر الذي يقع في الخلف أو على الأجناب من فروة الرأس لا يسقط بفعل الوراثة ، أي أنه لا يتأثر بهرمون الديهيدروتيستوستيرون DHT . لذلك تم الإستفادة من هذا بعمل نقل بصيلات الشعر من تلك المناطق و زراعته في أعلى أو في مقدمة فروة الرأس ( المناطق الصلعاء ) .

وهي عملية جراحية تتم بمخدر موضعي ، أو بواسطة التخدير العام . ويخرج منها الشخص في نفس اليوم من المستشفى . وهي فعالة و ناجحة بنسبة كبيرة جدا ، و تعالج الصلع الوراثي نهائيا . لكن يعيبها تكلفتها العالية نسبيا . كما أن أحد آثارها الجانبية الشهيره هي الندوب .

كما أنه يمكن زراعة الشعر من شعر الجسم عموما . كأن يتم أخذ بصيلات الشعر من شعر الصدر ، أو من منطقة العانة . فكل حالة يتم دراستها و وضع الخطة العلاجية المناسبة لها . وكما قلنا هي عملية ليست خطيرة طالما أن خطواتها ستتم بشكل صحيح و مدروس .

ماهي العلاجات و الطرق المساعدة في علاج تساقط الشعر الوراثي عند الذكور ؟

كما ذكرنا هناك طريقتين أساسيتين فقط لعلاج الصلع الوراثي في الشباب و الرجال ، من خلال مواجهة تأثير الهرمونات الذكورية التي تعمل على تساقط الشعر .

لكن هناك بعض الأدوية و العقاقير و المكملات و الفيتامينات التي تعمل على زيادة فعالية هاتين الطريقتين ، وتحسن من النتائج بشكل جيد .

وهذه الأساليب لا تعمل بكفائة لوحدها في حالة الصلع الوراثي ، لأنها لا تعمل على مقاومة تأثير الهرمونات الذكورية . فقط نتائجها تظهر لوحدها عندما يكون تساقط الشعر لأسباب أخرى غير هرمونية . وأهم هذه الطرق و المواد هي كالآتي :-

1- الليزر للتقليل من تساقط الشعر

يسمى العلاج بالليزر منخفض المستوى ، أو الضوء الأحمر ، أو بالليزر البارد . وهو طريقة آمنة للتخفيف من تساقط الشعر . حيث يعمل الليزر على تنشيط الدورة الدموية في فروة الرأس ، من خلال توسيع الأوعية الدموية ، بالتالي تتحسن الدورة الدموية داخل بصيلة الشعر ، مما يمدها بالمزيد من الغذاء و الأكسجين ، ويعمل على تقوية الشعر .

و علاج تساقط الشعر عن طريق الليزر هو إجراء آمن ، و يساعد على التقليل من تساقط الشعر سواء للرجال أو للنساء ( فعال أكثر مع النساء ) لكن بنسب متفاوته بين الأشخاص المختلفين . ويمكن عمل هذه التقنية من خلال خوذة أو باستعمال فرش و أمشاط خاصة تعمل على إنتاج نبضات الليزر .

من مميزاتها أنها آمنة ، وليس لها مضاعفات أو آثار جانبية ، حيث أكدت الFDA على درجة أمانها لكن لم تؤكد على فعاليتها .

أما سلبياتها ، فهي التكلفة العالية نسبيا للجلسات ، والتي قد تستمر لفترات طويلة . و أن النتائج قد لا تكون بالمستوى المطلوب مقارنة بالتكلفة المادية . 

2- الميزوثيرابي لتساقط الشعر ( mesotherapy )

من الممكن االجوء لجلسات الميزوثيرابي لعلاج أو للتقليل من تساقط الشعر ، سواء الوراثي أو الغير وراثي عند الرجال و النساء ( علاج مساعد في حالة الصلع الوراثي كما ذكرنا وليس أساسيا ) وهي تقنية آمنة بشكل كبير طالما تمت تحت إشراف طبي دقيق ومتخصص ، وبواسطة أدوات مناسبة و معقمة ومواد مصرح بها .

وهي عبارة عن عملية حقن لمواد خاصة في فروة الرأس ، بواسطة إبر خاصة . تعمل هذه المواد على تغذية الشعر و تقويته بشكل مباشر . كما تحسن من الدورة الدموية في بصيلات الشعر ، مما يعني نموا أكثر و سقوطا أقل للشعر .

والمواد و العناصر التي تستخدم في الحقن عديدة . و تختلف باختلاف إحتياج كل حالة . لكنها في حالة الصلع الوراثي للذكور في الغالب تحتوي على فيتامينات ، و خلايا جذعية ، و أدوية كالفيناسترايد و مينوكسيديل .

أما فعالية الميزوثيرابي في علاج تساقط الشعر ، فهي تختلف من شخص لآخر ، لكن مع معظم الأشخاص كانت النتائج معقولة . حيث أن هذه التقنية تعمل على إمداد الشعر مباشرة بالعناصر الغذائية و الدوائية بالتالي سيستفيد منها الشعر بشكل مباشر .

أما متى تظهر نتائج الميزوثيرابي للشعر ؟ فهي في الغالب ستظهر بعد ثلاثة أو أربعة أسابيع من بداية أول جلسة .

لكن ماهي أضرار الميزوثيرابي للشعر ؟ في الغالب ليس هناك أضرار طالما كانت الأدوات معقمة ، والمواد المستخدمة فعالة و جيدة ، وليس هناك حساسية تجاهها . فقط من الممكن أن يحدث إحمرار و ندوب صغيرة موضع الحقن .

(3)- حقن البلازما لتساقط الشعر الوراثي ( PRP )

علاج تساقط الشعر الوراثي بالبلازما أحد الوسائل الفعالة للتقليل من تساقط الشعر لدى الرجال و النساء . وهي علاج فعال في حالات تساقط الشعر الغير وراثي ، أما في حالات الصلع الوراثي فنتائجها جيدة لكن ليست دائمة .

فهي بالفعل تغذي و تقوي و تكثف الشعر و تحسن من مظهره العام ، لكن في حالات الصلع الوراثي فإن الهرمونات مازالت تؤثر سلبا على الشعر وتدفعه للتساقط . لذا فهي تستخدم كوسيلة ثانوية مساعدة و فعالة مع العلاجات الأساسية لعلاج تساقط الشعر الوراثي عند الرجال أو النساء .

 

كيف تتم تقنية البلازما لعلاج تساقط الشعر ؟

يتم أخذ عينة من دم المريض ، ثم وضعها في جهاز طرد مركزي خاص ، وذلك لإستخلاص البلازما الغنية بالصفائح الدموية وبالعناصر المحفزة على النمو ( growth factors ) ثم يتم حقن هذه الخلاصة ( من الممكن إضافة مواد طبية و فيتامينات ) في مناطق تساقط الشعر .

هل حقن البلازما فعال لعلاج تساقط الشعر ؟

هي مفيدة حيث أنها تحتوي على تركيزات عالية من الصفائح الدموية ، و العناصر التي تسا عد على النمو ، كالبروتينات و المواد المضادة للأكسدة . وكلها تحفز نمو الشعر و تغذيه بشكل مباشر ، كما تقلل من تساقطه . وفي حالات تساقط الشعر الغير وراثي فنتائجها جيدة جدا مع الكثير من الحالات ، ومن الممكن أن تكون دائمة .

لكن في حالات تساقط الشعر الوراثي فنتائجها لوحدها مؤقتة . بل يجب الإعتماد على العلاجات الأساسية التي تكبح جماح الهرمونات الذكورية التي تسبب الصلع الوراثي ، وفي هذه الحالة فحقن البلازما علاج ثانوي فعال و داعم بشكل كبير لعلاج الصلع الوراثي سواء عند الرجال أو عند النساء .

متى تظهر نتائج حقن البلازما للشعر ؟

مع معظم الحالات يتم عمل ثلاثة أو أربعة جلسات ، يفصل بين كل جلسة والتي تليها حوالي شهر . ثم بعد ذلك وللحفاظ على النتائج التي تم إكتسابها ( من تطويل الشعر ، و زيادة كثافته و نموه ، و منع أو التقليل من تساقطه ) فمن الممكن عمل جلسة واحدة كل ستة أشهر ، أو كل سنة .

وتبدأ النتائج في الظهور مع أغلب الحالات بعد مرور شهر من بداية أول جلسة . لكن النتائج الواضحة ستظهر بعد مرور 4 أشهر من أول جلسة .

أضرار حقن البلازما للشعر

المفترض أن لا تكون هناك أضرار أو آثار جانبية لهذه التقنية . وذلك لأنه وكما ذكرنا تعتمد على حقنك بنفس بلازما الدم الخاصة بك . فليس هناك مجال للعدوى أو التحسس طالما تم إستخدام أجهزة معقمة وتمت العملية عن طريق متخصصين .

لكن قد تحدث إصابة في الأوعية الدموية كنتيجة طبيعية قد تحدث في أي حقن . وقد تحدث ندوب  وقد تشعر بألم أو تورم خفيف في أماكن الحقن . وكل هذا طبيعي ويختفي مع الوقت .

المكملات التي تساعد على منع تساقط الشعر

بالطبع أفضل مصدر للفيتامينات و المعادن هو الغذاء الصحي المتوازن . لكن إذا كانت هذه الخطوة صعبة أو غير دائمة ، أو كنت تعاني من نقص كبير في هذه العناصر ، فلا بأس من تناولها على شكل مكملات ، لتساعد في علاج تساقط الشعر الوراثي .

وسيصف لك مقدم الخدمة الطبية مجموعة المكملات التي سيجدها مناسبة لك . فكل حالة تحتاج مكملات معينة بخلاف الحالة الأخرى . كما تختلف الأنواع و التركيزات و الإحتياجات بين الرجل و المرأة .

فمثلا قد تحتاج لمكمل يحتوي على الزنك بشكل أكبر ، وقد يحتاج شخص آخر للحديد بتركيز أعلى ، وهكذا . وسنذكر بشكل سريع أهم المكملات التي تستخدم للمساعدة في الحد من تساقط الشعر الوراثي وهي :-

1- ( الفيتامينات ) . أهمها فيتامين هاء ( Vitamin E ) ، فيتامين ألف ( Vitamin A ) ، و فيتامين دال ( Vitamin D ) ، و النياسين ( Vitamin B3 ) .

2- ( المعادن ) . أهمها الحديد ، و الزنك ، و النحاس .

3- الجنسنج .

4- الأوميغا 3 ( Omega 3 ) .

5- السيليكون ( Silicon ) .

6- ( مضادات الأكسدة ) مثل فيتامين سي ، السيلينيوم ، الكو كيو 10 ( Co-enzyme Q10 )

7- البيوتين ( Biotin ) .

8- مستخلص نبتة ذيل الحصان ( Horsetail plant ) .

المقالات ذات الصلة