الرئيسية » عقاقير » فوائد الميرمية الثمانية ، ولم تسمى بمشروب المفكرين ؟

فوائد الميرمية الثمانية ، ولم تسمى بمشروب المفكرين ؟

by د. شادي راضي
256 الآراء
فوائد عشبة المرامية

فوائد الميرمية عديدة ، وهذه الشجيرة الصغيرة ذات الأوراق الفضية الخضراء ، والملمس المخملي لها أسماء كثيرة مثل المرامية ، المرمرية ، المريمية ، المرمية ( Sage ) .

وتلك العشبة ذات الرائحة الزكية ، والطعم الجميل ، والنكهة المميزة مليئة بالفوائد الصحية المدهشة ، ولعل هذا هو سبب إنتشار استخدامها منذ قرون بعيدة .

فقد كان العرب قديما يستخدمونها كعلاج مضاد لعضات العقارب والثعابين . أما الرومان فكانوا يستخدمونها في الطب وعلاج الأمراض وكمهدئ نفسي . وقد كان المصريون القدماء يستخدمونها لزيادة خصوبة النساء . هذا إلى جانب استعمالات أخرى عديدة .

وقد جاء العلم الحديث ليؤكد على أهمية عشبة الميرامية وفوائدها الصحية . وسنذكر في هذه المقالة الفوائد الثمانية التي تم إثباتها طبيا . كما سنذكر قيمتها الغذائية وما تحتويه من عناصر غذائية عديدة ومفيدة . وماهي طريقة استخدامها . كما سنذكر أفضل طرق استعمالها . وهل لها أضرار أو آثار جانبية ؟

كل هذا وأكثر سنعرفه في هذه المقالة ، فهيا بنا …

القيمة الغذائية لعشبة الميرميه

تحتوي الميرمية على فيتامينات ومعادن هامة وأساسية وعلى مركبات طبيعية بيولوجية مفيدة للصحة وتحمي من الأمراض . وأهم هذه العناصر :-

1- فيتامينات : تحتوي الميرمية على مجموعة كبيرة من الفيتامينات الهامة ، أهمها فيتامين ك ( هام لوقف النزيف ، ولصحة العظام ) ، فيتامين ألف ، هاء (E) ، وفيتامين سي ، فيتامين B6  ، فيتامين B3

2- معادن : أهمها الحديد ، المنجنيز ، مغنيسيوم ، كالسيوم ، النحاس ، والزنك .

3- مضادات أكسدة : من أهم ما يميز عشبة ميرمية أنها تحتوي على أكثر من 150 مركب مضاد للأكسدة . ومضادات الأكسدة ( Antioxidants ) هي مواد تحارب الجذور الحرة الضارة ( Free Radicals ) .

وهذه الجذور الحرة عندما تتراكم في الجسم ولا يتم التخلص منها فإنها تسبب الأمراض ، مثل السكر وأنواع من مرض السرطان ، والأمراض الإلتهابية ، وغيرها . كما أن تلك الجذور الحرة تؤدي لظهور علامات التقدم في السن والشيخوخة .

ومن هنا يأتي دور مضادات الأكسدة الهام ، حيث تعمل على حماية الجسم من الأمراض ، وتزيد من مناعته ، كما تحسن من وظائف الدماغ . ومن أهم مضادات الأكسدة في المريمية حمض الروزمارينيك ، الكارنوسول ، حمض إيلاجيك ، الروتين ، والكافور .

فوائد الميرمية

1- تحمي من السرطان

أظهرت الدراسات المخبرية قدرة المواد المضادة للأكسدة في عشبة مراميه ( خاصة الكرنوسول ، حمض الروزمارينيك ) على محاربة الخلايا السرطانية . حيث تعمل على قتل تلك الخلايا السرطانية ، كما تمنع نموها وانتشارها .

وأهم أمراض السرطان التي بينت المختبرات فعالية الميرمية ضدها هي سرطان القولون ، البنكرياس ، الجلد ، سرطان الكبد ، وسرطان الفم .

أما في حالة سرطان الثدي فلا يفضل شرب أو تناول الميرمية لأنها تزيد من هرمون الإستروجين كما سنعرف لاحقا .

2- تقوي الذاكرة وتدعم وظائف الدماغ وتحسن المزاج

أحد أسباب تسمية شاي الميرمية بمشروب المفكرين هو أنها تقوي الذاكرة ، وتحسن من قدرات الدماغ ( الإنتباه ، اليقظة ، والتفكير ) .

ومن المثير في عشبة الميرامية أنها وعلى الرغم من خلوها تماما من الكافيين ، إلا أنها تعمل على زيادة التركيز واليقظة والإنتباه دون أن تؤثر على النوم ، ودون أن تزيد من الشعور بالأرق أو العصبية كما يحدث مع القهوة وغيرها من المشروبات التي تحتوي على الكافيين . 

والسبب في ذلك هو أن الميرمية تعزز من مستوى الناقل العصبي الهام المسمى  أستيل كولين ( Acetylcholine ) .

وهذا هو أحد الطرق التي يتم بها علاج بعض الأمراض العصبية الإنتكاسية كمرض الزهايمر ( الخرف ) ، ومرض الشلل الرعاش ( باركنسون ) .

حيث يعطى هؤلاء المرضى أدوية تزيد من تركيز الأستيل كولين في الجهاز العصبي . لذا فالميرمية تعتبر أحد المصادر الطبيعية الهامة التي تساعد في الوقاية من تلك الأمراض .

أيضا تساعد الميرمية على الهدوء ، وتزيد من الإتزان النفسي ، وتحسن المزاج ، وذلك من خلال تنظيم هرمونات الدوبامين والسيروتونين ( هرمون السعادة ) .

فوائد الميرمية للدماغ والذاكرة
بعض مضادات الأكسدة والمركبات البيولوجية المتواجدة في الميرمية تعبر إلى الدماغ بشكل مباشر وتعمل على زيادة النواقل العصبية بين خلايا الدماغ . مما يؤدي إلى زيادة قدرات الدماغ الذهنية ، وتقوية الذاكرة ، وتقليل فرص الإصابة بالأمراض الإنتكاسية العصبية المرتبطة بالعمر كمرض الزهايمر والشلل الرعاش .

3- الميرمية وخفض سكر الدم

الميرمية تعمل على خفض سكر الدم ، سواء سكر الصائم ( أو السكر التراكمي خلال 3 شهور ) . فهي تحفز البنكرياس لإفراز هرمون الإنسولين .

كما أن للميرامية تأثير مشابه لدواءين شهيرين هما ميتفورمين ( جلوكوفاج ) ، ودواء روزيجليتازون ( rosiglitazone ) . حيث تعمل الميرمية على زيادة حساسية الخلايا والأنسجة لهرمون الإنسولين ، مما يؤدي لخفض جلوكوز الدم .

كما أن أحد أهم فوائد الميرمية هي أنه وبسبب قدرتها على تقليل مقاومة الانسولين فإنها تعمل على تقليل فرص الإصابة بمرض السكر من النوع الثاني .

4- تخفض الكوليسترول الضار

إذا شربت الميرمية مرتين يوميا ، فخلال أسبوعين سيبدأ انخفاض مستوى الكوليسترول الضار في الدم (LDL) و (vLDL) . كما أن الكوليسترول الجيد (HDL) سيرتفع في الدم .

وبالطبع خفض الكوليسترول الضار سيؤدي لتقليل فرص الإصابة بتصلب الشرايين ، وأمراض القلب ، والضغط المرتفع ، وتراكم الدهون في الكبد .

5- فوائد الميرمية للفم والجهاز الهضمي

عشبة الميرامية تحتوي على زيوت عطرية طبية ، وعلى مضادات أكسدة قوية وفعالة ( خاصة حمض الروزمارينيك ) . وهذه المركبات البيولوجية لها خصائص مضادة للميكروبات ، وخصائص مضادة للالتهابات .

لذا نجد أن الميرمية فعالة في علاج التهاب اللثة والتهاب الحلق ( التهاب اللوزتين خاصة عند إضافة العسل ) كما أنها تسرع من شفاء القرح وجروح الفم واللثة واللسان .

أيضا الميرمية تقلل من تكون الجير ، كما تعمل على التخلص من البكتيريا المسببة لتسوس الأسنان ومن أشهرها ( Streptococcus mutans ) .

كذلك تعمل الميرمية على التخلص من رائحة الفم الكريهة ، وإعطاء الفم رائحة منعشة وطيبة . لذلك وبسبب كل هذه الخصائص والفوائد نجد أن خلاصة الميرمية  تتواجد في كثير من منتجات غسول الفم و مضمضة الفم الطبيعية الطبية .

أيضا تساعد الميرمية في علاج عسر الهضم ، وفي التخلص من الغازات والمغص والتقلصات في الأمعاء ، كما أنها تخفف من حرقة المعدة . لذا نجد أن الميرمية مفيدة في حالات اضطراب القولون ، سواء العصبي أو الهضمي .

6- فرط التعرق

تحتوي الميرمية على مركبات قابضة تسمى التانين . وهذه المركبات تقلل من إفراز اللعاب ، وتقلل من فرط نشاط الغدد العرقية .

لذا فأحد العلاجات الطبيعية التي تساعد في علاج فرط التعرق ( سواء في القدمين أو الإبطين أو حتى في الجسم كله ) هي أن تتناول كبسولات خلاصة الميرمية بتركيز 1000 مجم مرتين يوميا .

7- فوائد الميرمية للنساء

إلى جانب الفوائد السابقة ، فالميرمية لها فوائد رائعة خاصة بالنساء . أحد أهم هذه الفوائد هي أنها تقلل من حدوث الأعراض المصاحبة لسن اليأس ، والتي من أشهرها الهبات الساخنة ، التعرق الليلي ، التوتر ، وجفاف المهبل .

وهذا التأثير يحدث بسبب أنه في مرحلة انقطاع الطمث ( سن اليأس ) ينخفض معدل الهرمون السحري ( هرمون الإستروجين ) بشكل تدريجي . وتبدأ الأمراض في الظهور لدى بعض النساء ، مثل هشاشة العظام وأمراض القلب وغيرها ، هذا إلى جانب الأعراض التي ذكرناها بالأعلى .

وهنا يأتي دور الميرمية في تقليل هذه المشاكل . فالميرمية تحتوي على مركبات طبيعية تشبه في تأثيرها هرمون الاستروجين . أيضا الإنتظام في شرب شاي الميرمية يحفز المبيض لإنتاج المزيد من هرمون الإستروجين .

كما أن الميرمية بما تحتويه من مضادات أكسدة تعمل على تأخير ظهور أعراض الشيخوخة والتقدم في العمر ، مثل التجاعيد والخطوط الرفيعة وغيرها .

كما أن الميرامية بما تحتويه من تركيز عالي من فيتامين كاف (Vitamin K) الهام لسلامة وقوة العظام ستقلل من حدوث هشاشة العظام الذي يحدث لبعض النساء في هذه المرحلة العمرية .

فوائد الميرامية
عشبة الميرامية فوائدها كثيرة ، ويمكن الحصول عليها بسهولة نظرا لانتشارها ورخص ثمنها

8- فوائد الميرمية للرجال

بالنسبة للرجال ففوائد الميرمية التي ذكرناها بالأعلى ستتحقق معهم عند الإنتظام على تناولها أو شربها . وطبعا لن يكون للميرمية تأثير على الرجال من ناحية هرمون الإستروجين كما يحدث لدى النساء . 

فمستقبلات الاستروجين وتأثيره وتخليقه يختلف تماما في الرجال عن النساء ، لذا فليس هناك ضرر على الرجال .

أما أكثر استخدامات الميرمية للرجال فهي لتقليل التعرق الزائد في الجسم ، وتقليل إفراز اللعاب ، وكعشبة مهدئة تقوي الذاكرة ، وتساعد في تقليل فرص الإصابة بالأمراض مثل الزهايمر .

طريقة تناول وشرب الميرمية

من الممكن إضافة الميرامية إلى المشروبات كالشاي ، أو الأعشاب الأخرى مثل المورينجا ( الشجرة المعجزة ) ، أو الماتشا لتضيف قيمة غذائية صحية أفضل ، ولكي تعطى نكهة ومذاق أجمل . كما يمكن استعمال الميرمية كتوابل على السلطة أو على الطعام لنحصل على نفس الفوائد .

أما أفضل طريقة لشرب شاي الميرمية فهو وضع الماء المغلي على أوراق الميرمية ، ثم تركها لمدة خمس دقائق ثم تصفيتها وشربها .

ولأن الميرامية تقلل من إمتصاص الحديد فالأفضل عدم الإكثار من تناولها ، فقط كوبين في اليوم كافيين للحصول على فوائدها وتجنب أضرارها . كما أن أفضل وقت لشرب شاي الميرمية هو على معدة خالية ، أي قبل الأكل بساعة أو بعد الأكل بساعتين .

اضرار الميرمية

الميرمية آمنة وليس لها أضرار أو آثار جانبية إذا استعملت بالشكل الصحيح . وهناك بعض الأعراض الجانبية التي حدثت مع بعض الأشخاص ( في الغالب كان ذلك بسبب الإكثار من تناولها ولفترة طويلة ) .

وأهم هذه الأعراض خمول ( شرب كميات كبيرة منها يجعلها تعمل كمهدئ ) ، ضيق تنفس ، انخفاض سكر الدم ، ارتفاع طفيف في ضغط الدم . 

الإحتياطات والتحذيرات

كما ذكرنا الميرمية آمنة لمعظم الأشخاص ، لكن هناك بعض الأشخاص لا تناسبهم الميرمية وهم :-

1- الحوامل . فالميرمية لا يفضل تناولها أو شربها أثناء الحمل ، لأنها تعمل على زيادة تقلصات الرحم .

2- المرضعات . الميرمية تقلل من إفراز الحليب ، لذا هي مفيدة فقط في حالة فطام الطفل وتريد الأم المرضعة تقليل اللبن .

3- لا ينصح بالميرمية لمرضى الفشل الكلوي .

المقالات ذات الصلة