الرئيسية » رشاقه » الخصر المثالي . ماهو قياس الخصر المثالي ؟ وما أهميته ؟

الخصر المثالي . ماهو قياس الخصر المثالي ؟ وما أهميته ؟

by د. شادي راضي
763 الآراء
محيط الخصر أو محيط البطن . ماهو حجم الخصر المثالي للرجال وللنساء ؟ ولماذا هو مهم ؟

الخصر المثالي أو الوسط الرفيع والنحيل ليس فقط دليل على الرشاقة أو الجمال ، وليس مهما أيضا من أجل إرتداء الملابس المناسبة وفقط ، بل الأمر أبعد وأهم من ذلك بكثير .

فكثير منا لا يعلم بأن قياس الخصر (على الرغم من سهولته) إلا أنه يعتبر أحد أهم المقاييس والمؤشرات الصحية والتي لها دلالة هامة ومباشرة على صحة الجسم ، وعلى نسبة تعرضه الممكنة للأمراض .

فكلما كان قياس الخصر مناسبا وفي النطاق الصحي كلما كان ذلك علامة على الصحة والتناسق ، وعلى قلة فرص الإصابة بالأمراض ، والعكس صحيح تماما .

وترجع أهمية ودلالة قياس الخصر طبيا إلى أنه يشير بشكل مباشر إلى نسبة تراكم الدهون داخل البطن . فالدهون يتم تخزينها في الجسم إما تحت سطح الجلد ، أو داخل تجويف البطن وداخل أو على الأعضاء الحيوية كالكبد والقلب والأمعاء والكلى وتسمى ( الدهون الحشوية ) .

وكلما زادت الدهون الحشوية كلما زاد قياس محيط البطن . والدهون الحشوية أخطر من الدهون المتراكمة تحت الجلد ، فقد بينت الأبحاث أن الأشخاص الذين يتجاوز قياس خصرهم الحد الطبيعي بشكل كبير معرضون للوفاة المبكرة عند مقارنتهم بغيرهم .

وترجع خطورة الدهون الحشوية إلى أنها تتحلل وتفرز كميات كبيرة من الأحماض الدهنية المشبعة الضارة في الدم . مما يزيد من فرص الإصابة بأمراض خطيرة ، مثل أمراض القلب والأوعية الدموية ، ارتفاع نسبة دهون الدم ، ارتفاع ضغط الدم و السكتة الدماغية .

كما أنها تسبب زيادة في مقاومة الإنسولين ، وبالتالي تزيد من فرص الإصابة بمرض السكر من النوع الثاني . كما تزيد من درجة الإلتهابات في الجسم ، وغيرها من الأمراض الخطيرة والتي أحد أهم العلامات الظاهرة لإمكانية حدوثها هي زيادة حجم محيط البطن .

وفي هذه المقالة سنتعرف على كيفية قياس محيط الخصر بشكل صحيح . وسنعرف ماهو محيط الخصر الطبيعي للرجال وللنساء ، سواء بشكل مباشر أو عن طريق قياس نسبة محيط الخصر إلى الطول . وماهي أهم الطرق التي من خلالها نستطيع تقليل قياس محيط البطن . فهيا بنا …

محيط الخصر المثالي للرجال

الطريقة الأولى : مقاس الخصر المثالي للرجال بالطريقة المباشرة والقياس المباشر . وفيها يجب أن لا يتعدى (94) سم وكل زيادة بعد ذلك يعني زيادة في فرص الإصابة للأمراض . وإذا تجاوز محيط الوسط للرجال (102) سم فهذا مؤشر بالغ الخطورة ، ويجب العمل فورا على تقليل محيط البطن .

الطريقة الثانية : مقاس الخصر المثالي للرجل عن طريق نسبة الخصر إلى الطول ( وهي أدق من الطريقة الأولى ) وفيها نقسم محيط البطن على طول الشخص . فمثلا لوكان محيط البطن 90 سم والطول 170 فإن النتيجة هي (0.529) . ومحيط الخصر المثالي للرجال يتراوح مابين (0.46) و (0.53) .

إذا استطعت أن تحافظ على محيط خصرك أقل من نصف طولك فأنت بهذا ستكون أقل عرضة للأمراض المرتبطة بدهون البطن وأهمها أمراض القلب ، مقاومة الإنسولين ، ارتفاع سكر الدم ، ارتفاع ضغط الدم ، السكتة الدماغية .

محيط البطن المثالي للنساء

الطريقة الأولى : قياس محيط البطن للسيدات بالطريقة المباشرة . وفيها يجب أن لا يتعدى محيط البطن (82) سم . وكلما زاد كلما زادت الخطورة ، خاصة لو تجاوز محيط البطن (88) سم فإن ذلك ليس جيدا أبدا ، ويجب العمل على تنحيف محيط البطن فورا .

الطريقة الثانية : عن طريق نسبة الخصر إلى الطول . وهي الأدق كما ذكرنا بالأعلى وتناسب كافة الأعمار . فمثلا لو كان محيط البطن (80)سم والطول (165)سم فإن النتيجة (80/165=0.48) ومحيط الخصر المثالي للنساء يكون يكون مابين (0.46) إلى (0.49) .

كيفية قياس محيط الخصر

1- يكون قياس محيط الخصر أكثر دقة بعد الإستيقاظ من النوم مباشرة ( نوم من 6-8 ساعات ) .

2- قف بشكل منتصب تماما .

3- منطقة الوسط ( waist ) هي المنطة التي تقع بين أعلى عظمة الحوض وآخر ضلع للقفص الصدري . ونحن نقيس محيط منتصف المسافة بينهما . وخط المنتصف لتلك المنطقة يمر بالسرة .

4- نضع شريط القياس مباشرة على الجلد ونلفه حول الوسط بشكل مستقيم بحيث يكون مارا بالسرة .

5- تجنب شفط البطن . بل اترك عضلات البطن مسترخيه وعلى طبيعتها تماما .

6- خذ القياس أثناء الزفير . وتجنب شد شريط القياس بقوة .

خصر مثالي . محيط البطن المثالي . مقاس الخصر المثالي .
هناك خمسة مقاييس هامة إذا كانت مختلة فإنها تدل على خلل في التمثيل الغذائي ، ولو كنت تعاني من خلل في ثلاثة منها أو أكثر فإن ذلك يعد مؤشرا هاما وخطيرا ويجب العمل فورا على إعادة هذه المقاييس لمعدلاتها الطبيعية . وهذه المقاييس الخمسة هي محيط الخصر ، دهون الدم الثلاثية ، الكوليسترول ، ضغط الدم ، سكر الدم .

طرق تنحيف الخصر والحصول على خصر مثالي

1- اتباع نظام غذائي صحي قليل الصوديوم . مع تجنب الأطعمة المصنعة . أيضا تجنب الأطعمة التي تحتوي على الفول الصويا بكميات كبيرة .

من المهم الإكثار من الفواكه والخضراوات والألياف ( خاصة القابلة للذوبان كالموجودة في التفاح ) والحرص على تناول الأطعمة التي تعزز من نمو البكتيريا النافعة ( بروبيوتيك ) ، وتناول الأوميغا 3 ، ومتابعة مستوى فيتامين دال .

2- الصيام المتقطع لو تم تنفيذه بشكل جيد فإن الجسم سيتحول لمحرقة للدهون . والجسم يبدأ في حرق الدهون الحشوية أولا ليتخلص منها سريعا ، ثم يبدأ بعد ذلك في العمل على حرق الدهون التي تحت الجلد .

3- تقليل التوتر . فالتوتر يعمل على زيادة إفراز هرمون الكورتيزول . والكورتيزول مسؤول عن تراكم الدهون في منطقة البطن .

4- تقليل السكريات والنشويات لأقصى درجة ممكنة . فهي تستفز البنكرياس ليفرز الإنسولين . ومن المعروف أن الإنسولين يعمل على تحويل السكريات إلى دهون .

5- النوم الجيد يعمل على زيادة هرمون النمو ( Growth Hormone ) . وهو هرمون يعمل على تقليل تراكم الدهون الحشوية .

6- النشاط البدني والتمارين الرياضية هامة جدا للحصول على خصر نحيل وعلى جسد ممشوق . ومن أفضل التمارين التي تساعد على زيادة معدل حرق دهون البطن هو تمرين بلانك في وضعية الثبات .

تمرين بلانك . أحد تمارين الثبات الرائعة التي لو واظبت عليها بشكل صحيح فإنه سيمنحك جسما رشيقا قويا و متناسقا . ولا يهم كم من الوقت الذي ستستغرقه في القيام به ، لكن أقل شئ دقيقة ، ثم تزيد من فترة تأديته مع مرور الوقت . لكن الأهم هو أن تقوم بأدائه بشكل سليم كما في الصورة . وهذا التمرين يقوي عضلات الظهر والبطن والأرداف ، كما يخفف من آلام الرقبة و أسفل الظهر ، وهو رائع للتخلص من الدهون المتجمعة في محيط البطن و الأرداف ، ويساعد على زيادة مرونة الجسد ، وتحسين الحالة المزاجية . ملحوظة : لو كنت تعاني من ضغط الدم المرتفع جدا فيفضل عدم ممارستك لهذا التمرين .

المقالات ذات الصلة