الرئيسية » أدوية و مكملات » نياسين ( فيتامين بي 3 ) أهم فيتامين للبشرة ، وفوائده الأخرى .

نياسين ( فيتامين بي 3 ) أهم فيتامين للبشرة ، وفوائده الأخرى .

by د. شادي راضي
1771 الآراء
نياسين (فيتانين بي 3) ، يعتبر أهم فيتامين لسلامة و صحة البشرة .كما أن له فوائد أخرى عديدة ، مثل حماية الجسم من الكوليسترول الضار ، والحفاظ على القلب ، والتقليل من فرص الإصابة بالفصام والإكتئاب و سرطان الجلد .

النياسين أو ( فيتامين بي 3 ) أو ( فيتامين ب3 ) أو فيتامين باء 3 ( Vitamin B3 ) . هو أحد فيتامينات (باء) الثمانية ، وهو يذوب في الماء . له دور مهم جدا في صحة البشرة و نضارتها ، ومنع مشاكلها . فهو يعتبر أهم فيتامينات البشرة بلامنازع ، حيث أن نقصه يؤدي مباشرة لمشاكل البشرة مثل الإصابة بمرض ( البلاغرا ) كما سنعرف لاحقا .

كما أن له دور مهم في تفاعلات الخلية وحماية الحمض النووي لها . فكل خلية بلا إستثناء تحتاج فيتامين باء3 لتقوم بعملها بشكل جيد . أيضا له دور مهم في الوقاية من أمراض القلب و لصحة الدماغ ، والوقاية من المشاكل النفسية . وله دور مهم في التقليل من دهون الدم الضارة .

كل هذا وأكثر سنناقشه معا في تلك المقالة العلمية الشاملة عن هذا المركب المهم ، فهيا بنا .

ماهو النياسين و ماهي أشكاله ؟

الفيتامين هو مركب عضوي ، يحتاجه الجسم بكميات قليلة لتقوم الخلايا بعملها . وهناك مجموعة كبيرة من الفيتامينات ، منها فيتامين باء أو بي (B) . وكما ذكرنا تم إكتشاف 8 أنواع رئيسية من فيتامين باء . من ضمنها فيتامين ب3 ( B3 ) . وهو مايطلق عليه علميا نياسين ( Niacin ) . وهو أحد الفيتامينات التي تذوب في الماء .

وهذا الفيتامين يتواجد على هيئتين هما نياسيناميد ( Niacinamide ) ، و حمض النيكوتينيك ( Nicotinic Acid ) . والأفضلية تكون للنياسيناميد حيث أن هذه الصيغة تكون أفضل في الإمتصاص و أقل في الآثار الجانبية .

ويوجد النياسيناميد في الأطعمة التي مصدرها حيواني ، مثل اللحوم و الأسماك والبيض ومنتجات الألبان . أما حمض النيكوتين فيأتي من المصادر النباتية ، مثل المكسرات والخضراوات .

أعراض نقص فيتامين بي 3

يعتبر نقص فيتامين ب3 من الأمور الشائعة في بلدان العالم النامي . أو الأشخاص الذين يعتمدون في غذائهم بشكل أساسي على الذرة في طعامهم . أو مدمنوا الكحول . كما أن نقصه هو أحد نتائج سوء التغذية .

ونقص في فيتامين باء 3 يؤدي لمرض شهير يسمى البلاغرا أو البلاجرا ، أو مايطلق عليه مرض الحصاف (Pellagra) . وهو يكون على شكل إلتهابات جلدية شديدة مع حكة شديدة و جفاف ، و سواد مناطق في الجلد و تقشر الجلد . وتقرحات شديدة مستمرة في الغشاء المخاطي المبطن للفم والأنف . وعدم تركيز يصل لحد الخرف . وإسهال متواصل .

فوائد النياسين

لفيتامين ب3 فوائد هامة وعديدة . سنحاول هنا أن نسلط الضوء على أهم فوائده المثبتة علميا وهي :-

1)- فيتامين ب3 و دهون الدم المرتفعة

لقد قامت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) بإدراج فيتامين بي3 كأحد الأدوية الخافضة لدهون الدم . حيث أن فيتامين ب3 يعمل على تقليل الدهون الثلاثية بالدم ( Triglycerides ) بنسبة تصل إلى 20% . 

أيضا يعمل على تقليل الكوليسترول الضار في الدم ( LDL ) بنسبة تصل إلى 15% . كما أنه يعمل أيضا على زيادة الكوليسترول الجيد في الدم  ( HDL ) بنسبة تصل إلى 25% . 

ومن الممكن دمجه مع أوميغا3 ، حيث أن دمجهما معا يؤدي لزيادة قدرة وفعالية كلا منهما لتخفيض نسبة الدهون الضارة في الدم وزيادة ال(HDL) المفيد .

وكل ذلك يؤدي لنتائج إيجابية من حيث إنخفاض ضغط الدم ، وحماية القلب و الشرايين .

2)- فيتامين ب3 لسلامة الجهاز العصبي

لقد تم إثبات أهمية فيتامين ب3 البالغة للحفاظ على كفائة الخلايا العصبية ومنع تلفها . حيث أن هذا الفيتامين الهام يعمل على الحفاظ على عملية التمثيل الغذائي داخل الخلية العصبية . وذلك من خلال عدة محاور من أهمها ، توفير إحتياجات الخلية من الطاقة ، واستفادتها من الأكسجين .

كما أنه يساعد على زيادة تدفق الدم داخل الأوعية الدموية للدماغ . كما أنه يعمل كمضاد للأكسدة ، ويعمل على منع تلف الحمض النووي للخلية (DNA) وإعادة ترميمه .

كل ذلك يؤدي في نهاية المطاف إلى إثبات فعالية فيتامين باء3 في التقليل من فرص الإصابة بأمراض الجهاز العصبي . ومنها مرض الزهايمر (Alzheimer’s disease) ، ومرض الشلل الرعاش (Parkinson’s disease) .

3)- فيتامين بي3 و الأمراض النفسية

أحد أهم الفرضيات التي تشير إلى سبب الإصابة بالإضطرابات النفسية ، هي القابلية الوراثية و مشاكل التمثيل الغذائي . ومنها عدم القدرة على إمتصاص أو الإستفادة من النياسين ( Vitamin B3 ) . فاتباع نظام غذائي جيد ومتوازن قد يؤدي إلى تقليل فرص الإصابة بالأمراض النفسية ، أو على الأقل التقليل من أعراضها بشكل كبير . 

وقد ذكرنا من قبل أهمية هذا الفيتامين في الحفاظ على سلامة الخلايا العصبية . وبالتالي الحفاظ على نشاطها بشكل طبيعي ، و زيادة قدرتها على التواصل بينها من خلال الناقلات العصبية مثل السيروتونين والدوبامين .

وقد أشارت الدراسات إلى وجود تأثير مضاد للإكتئاب و القلق و مرض الفصام الشخصي لفيتامين ب3 . حيث أن هذا الفيتامين يعمل بشكل مباشر على زيادة السيروتونين في الخلايا العصبية ، وهو ناقل عصبي مهم إرتبط نقصه بالأمراض النفسية و العصبية .

4)- النياسين ( فيتامين ب3 ) للبشرة

على الرغم من أهمية الفيتامينات الأخرى مثل فيتامين ألف (A) و سي (C) وهاء (E) و دال (D) للبشرة ، لكن المفاجأة أن فيتامين ب3 (النياسين) هو أهم فيتامين للبشرة على الإطلاق . فهو تقريبا يقوم بكل أدوار الفيتامينات السابقة للبشرة .

كما أن أقل نقص فيه يؤدي مباشرة إلى مشاكل الجلد . ففوائد فيتامين B3 للوجه والبشرة مثبتة وأكيدة . ولذلك نجد هذا الفيتامين الآن في معظم تركيبات الجلد الموضعية القيمة . حيث أنه يدخل في علاج معظم مشاكل الجلد . وفوائده للجلد هي :-

1)- يعمل على تقوية طبقات الجلد ، وبالتالي يزيد من قدرة الجلد على حماية نفسه من الملوثات الخارجية . و أيضا يعطي الجلد مظهرا صحيا . والأهم هو أن تقوية طبقات الجلد يؤدي إلى زيادة قدرة الجلد على الإحتفاظ بالماء داخله أطول فترة ممكنه ، مما يجعل الجلد رطبا و طريا و ناعما ، ويقلل من التشققات و جفاف الجلد .

2)- يعمل على محاربة البقع الداكنة في الجلد والوجه . مثل التي تحدث بعد التعرض لأشعة الشمس . وذلك لأن له خاصية مضادة للاكسدة . كم أنه أيضا يعمل على تقليل تكوين الميلانين داخل طبقات الجلد . فمع الوقت يعطي بشرة نضرة متناسقة و مشرقة .

3)- يفيد في علاج حب الشباب . حيث أنه يقلل من إفراز الدهون من الغدد الدهنية بالجلد . وهو أيضا مضاد للاكسدة ، ومضاد للإلتهابات .

4)- يعمل على تحفيز إنتاج الكيراتين والكولاجين والإيلاستين . وكلها مهمة لمنع التجاعيد ، ومنع الخطوط الرفيعة ، أي أنه مضاد لشيخوخة الجلد . خصوصا لو تم إستخدامه مع فيتامين سي و حمض الهيالورونيك فستكون النتائج مبهرة .

5)- من خلال كل ماسبق ، فإنه يدخل في بروتوكولات علاج أمراض الجلد ، مثل الإكزيما و الصدفية و النخالة الوردية ، وحبوب الشباب ، و إسمرار و جفاف و تصبغات الجلد ، و لتوحيد لون البشرة .

5)- فيتامين باء 3 و إلتهابات المفاصل ؟

النياسين له خواص مضادة للإلتهاب . لذا فإن له دور في التقليل من التهابات المفاصل . مثل مفصل الركبة ومفصل الحوض ومفاصل الأصابع . كما أن أحد أعراض نقصة الشديدة هي شعور بألم وتورم في مفاصل الجسم المختلفة .

6)- النياسين و الإنتصاب

تم عمل دراسات عديدة لمعرفة هل يعمل النياسين على زيادة القدرة الإنتصابية عند الرجال أم لا ؟ فكانت النتائج كلها تشير إلى أن النياسين مفيد للانتصاب .

فقد أجريت دراسة شهيرة لمجموعة من الرجال ، يعانون من ضعف في الانتصاب و ارتفاع في نسبة دهون الدم لديهم . فبعد إعطائهم جرعة يومية من النياسين تقدر ب (1000) مجم لمدة ثلاثة شهور، لوحظ تحسن في انتصاب هؤلاء الرجال بنسبة وصلت إلى 40% . بل و زيادة أيضا في قدرتهم على الإحتفاظ بالإنتصاب لمدة أطول من السابق .

بل وعند إضافة أوميغا3 و الجنسنج و الجنكو بيلوبا إليهم مع النياسين بتركيز (500)مجم ، تحسنت قدرتهم الإنتصابية بنسبة تخطت ال70% . ( وسنذكر في إحدى المقالات كيف نستخدم هذه المكونات الطبيعية الرائعة بشكل مفيد و سليم ) .

أهم مصادر النياسين

يتواجد النياسين في كثير من الأطعمة الحيوانية ( المصدر الأفضل كما ذكرنا في المقدمة ) . ومن أهم مصادر النياسين الحيوانية هي اللحوم الحمراء ، خصوصا لحم البقر حيث يوفر (100) جرام منه أكثر من 30% من الإحتياج اليومي . 

واللحوم البيضاء مثل صدور الدجاج (أغى المصادر ) ، حيث أن (100) جرام منه يوفر مايعادل 60% من الإحتياج اليومي . أيضا الأسماك ، ومن اغنى المصادر لحم السلمون حيث يوفر (100)جرام منه مايعادل 35% من الإحتياجات اليومية .

أما المصادر النباتية فنجده في المكسرات مثل اللوز و البندق . وفي البقوليات مثل العدس ، أما أغنى مصدر بفيتامين ب3 نباتي فهو الفول السوداني ، حيث يوفر (100) جرام منه 25% من الإحتياج اليومي . 

الإحتياجات اليومية المطلوبة من فيتامين ب3

إذا كنت لاتعاني من أمراض تؤدي لسوء التغذية وكنت تتناول طعاما صحيا متوازنا فغالبا ستحصل عل كفايتك من النياسين و كمية النياسين اليومية التي نحتاجها بشكل يومي تكون على النحو التالي :-

1)- الأطفال تحت عمر 12 سنة (10) مجم .

2)- الكبار فوق 12 سنة حتى 18 سنة (15) مجم .

3)- الرجال فوق 18 سنة (18) مجم .

4)- النساء فوق 18 سنة (16) مجم .

5)- الحوامل والمرضعات (18) مجم .

الأثار الجانبية للنياسين و أضراره المحتملة

يعتبر النياسين آمن جدا سواء تم الحصول عليه من الطعام ، أم من خلال المكملات . طالما أن تناوله كان تحت الإشراف الطبي ، و بالجرعات المحددة . لكن قد تحدث بعض الأضرار بنسب و درجات مختلفة بين الاشخاص . لذا فهناك بعض النقاط المهمة التي سنذكرها ، والتي يجب ان تكون على دراية بها قبل الشروع في تناول فيتامين ب3 وهي :-

1)- أحد أهم إستخدامات فيتامين بي3 هو لتقليل الكوليسترول في الدم . لكن يجب تناوله بجرعات عالية لهذا الغرض . لذا يفضل عدم تجاوز فترة تناوله أكثر من ثلاثة اشهر متواصلة ، وذلك حتى نتفادى تلف الكبد .

كما أنه لا يعطى مع أدوية الستاتين ( مجموعة من الأدوية تعمل على تخفيض دهون الدم ) . حيث أن فعاليتها لن تزيد ، بل إن الاثار الجانبية ستزداد مثل تلف الكلية و الكبد .

2)- أيضا من الآثار الجانبية الشهيرة لفيتامين ب3 عند إستخدامه لفترة طويلة بجرعات عالية هي زيادة حمض اليوريك بالدم ( مرض النقرس ) ، لذا يفضل متابعة مستوياته بالدم أولا بأول .

3)- يؤدي تناول فيتامين ب3 بكميات كبيرة إلى حدوث إحمرار بالجلد ، وشعور بسخونة في الوجه والأطراف ( بسبب التوسع والتمدد في الشرايين والأوعية الدموية ) . أيضا شعور بآلام في المعدة ( لذا لابد من تناوله بعد الطعام مباشرة ) .

ولكن كما ذكرنا سابقا أن هناك صورتين من فيتامين ب3 ، هي ( النياسيناميد ) وهو الأفضل والأقل في الآثار الجانبية بشكل كبير من الصورة الثانيه وهي ( النيكوتيناميد ) .

4)- يمنع تماما للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الكبد أو إرتفاع في إنزيماته .

5)- يمنع تناوله مع المشروبات الكحولية . حيث أنها تمنع إمتصاصه ، كما أنها تزيد بشكل كبير من آثاره الجانبية مثل إحمرار الجلد و الغثيان و تلف الكبد .

6)- عند تناوله مع الكروم قد يؤدي ذلك لإنخفاض كبير في مستوى جلوكوز الدم .

7)- لا يفضل تناوله مع الزنك . حيث أن ذلك يؤدي لزيادة الأعراض الجانبية ، مثل زيادة إحمرار الجلد والشعور بالسخونة و لسع في الجلد .

المقالات ذات الصلة